علاج رائحة المهبل الكريهة بالاعشاب

  • نشر في: 27 أبريل، 2024
  • بواسطة:
زووم الامارات
علاج رائحة المهبل الكريهة بالاعشاب

عادةً ما يُفرز المهبَل مغيره من أعضاء الجسم رائحة طبيعية مقبولة ومعروفة لدى الفتيات والنساء، والتي قد تزداد أحيانًا في بعض الأوقات مثل فترة الطمث أو تغير مستويات الهرمونات الأنثوية، أز زيادة العرق في الأجواء الحارة، وهو أمر طبيعي ومقبول طالما أن المنطقة صحيّة ولا تُعاني من أية عدوى أو إصابة غير طبيعية، ولكن حالما تتواجد رائحة نفاذة غير مقبولة فهنا يجب البحث عن علاج نهائي فعال لرائحة المهبَل الكريهَة.

علاج رائحة المهبل الكريهة بالاعشاب والمواد الطبيعية نهائيًا

قد تكون المواد الطبيعية والأعشاب خياراً مناسبًا للتخلص من رائحَة المهبَل غير المقبولة في المنزل، ومن أفضل العلاجات التي ننصحكِ بها ما يلي:

أعشاب ومواد طبيعية للتخلص من رائحة المهبل الكريهة فاعليتها
زيت شجرة الشاي يسهم زيت شجرة الشاي في الحد من أعراض التهابات المهبل الجرثوميّة، والتقليل من أضرراها على المنطقة والتي تتمثل في الرائحة النفاذة والحكة، لذا يتخلص منها بطريقة طبيعية، كما يُمثل علاجًا فعالًا لالتهابات المهبَل بوجه عام.
زيت جوز الهند يمتلك زيت جوز الهند العديد من الخصائص المضادة للفطريات، كما أن له تأثير فعال في تهدئ حكة الالتهابات المهبليّة، ويُستخدم في علاج داء المبيضات، ويُستخدم بوضع نقاط منه مباشرةً على المنطقة للتخلص من رائحتها غير المستحبة.
أوراق الخبيزةإن الالتهابات المهبلية عادةً ما تكون المُسبب الأول للرائحة النفاذة، لذا تُفيد الخبيزة في التخلص منها، وتُستخدم عبر غليّ مجموعة من أوراقها في كمية من المياه، وانتظارها حتى تكون دافئة، ثم استخدامها في غسل منطقة المبل يوميًا، ويُمكن الاحتفاظ بها في الثلاجة.
الثوم الثوم من المضادات الحيوية الطبيعية الشهيرة بفاعليتها في محاربة الالتهابات والجذور الحرة بالجسم، ويقضي على رائحة المهبل الكريهة عبر إضافته إلى الطعام وليس موضعيًا.
الزيوت العطريةهناك العديد من الزيوت العطرية الطبيعية المُستخدمة في القضاء على عدوى الميكروبات والفطريات، وبالتالي التخلص من الرائحة الكريهة للمنطقة، وذلك من خلال تخفيفها بالقليل من المياه واستخدامها كغسول للمنطقة، مثل زيت الورد، زيت اللافندر، زيت البابونج.
أعشاب النيمتستخدم أعشاب النيم في القضاء على التهابات المهبل، حيثُ أن له فاعلية كبيرة في ‘عادة معادلة درجة حموضة المهبل، وبالتالي التخلص من البكتيريا والفطريات المثسببة لهذه الرائحة، ويُستخدم عبر نقع أوراقه في كمية من المياه واستخدامها كغسول للمنطقة لمدة أسبوع.
الفانيلياتُعد الفانيليا من الأعشاب الطبيعية ذات الرائحة العطرية المنعشة والنفاذة، والتي قد تكون خيارًا جيدًا لعلاج الرائحة الكريهة بالمهبل، كما تُستخدم في العديد من الوصفات التجميلية للعناية بالجسم والبشرة، وتقضي على رائحة المهبل من خلال مزج قطرات من الفانيليا السائلة مع زيت الورد وحبوب القهوة المطحونة، وعمل تدليك وتقشير للمنطقة باستخدامها مرتين أسبوعيًا.
الزنجبيلالزنجبيل من الأعشاب الطبيعية المُطهرة للجسم بوجه عام، لذا يُمكن الاستفادة منه في التخلص من رائحة المهبل غير المحببة من خلال مزج كمية من الزنجبيل المطحون مع مياه الورد واستخدامها في تعطير المنطقة يوميًا.
خل التفاح لا يخفى عن الجميع الخصائص المطهرة لخل التفاح وكذلك الخل الأبيض، حيثُ يُستخدم كغسول مطهر للمهبل وقاضي على الفطريات، وذلك عبر إضافة كوب منه إلى حوض الاستحمام الدافئ والجلوس به لمدة 20 دقيقة يوميًا للقضاء على البكتيريا الضارة طبيعيًأ
الحلبةتحتوي الحلبة على الكثير من مضادات الأكسدة الطبيعية كما تُعد مطهر طبيعي من الفطريات والبكتيريا، وتقوم بالقضاء على الالتهابات من خلال تناول مشروب مغليّ الحلبة المُحلى بالعسل الأبيض أو غليّ كمية من بذورها واستخدامها كغسول دافئ للمنطقة يوميًا
الحمضيات العنب، الليمون، البرتقال، اليوسفيّ، التوت البريّ، الليمون الحلو، الجريب فروت وغيرها من الحمضيات تساعد الجسم في التخلص طبيعياً من الالتهابات والبكتيريا، وذلك لاحتواءها على فيتامين سي المقويّ للمناعة، مما يجعلها أكثر قدرة على طرد السموم ومقاومة الالتهابات.

كيف اتخلص من رائحة المهبل في المنزل

إليكِ مجموعة من النصائح التي تساعدكِ في التخلص من رائحة المهبَل الكريهة منزليًا:

  • الابتعاد عن استخدام الغسول الكيميائّي لتنظيف المنطقة، والاكتفاء بالمياه الفاترة في تنظيف المهبل بعد التبول أو العلاقة الزوجية.
  • ارتداء ملابس داخلية قطنية مريحة وتبديلها مرتين على الأقل يوميًا.
  • تناول كمية كافية من السوائل على مدار اليوم، والتي تُقلل من مستوى الأملاح في البول، وهو من مُسبات الرائحة النفاذة للمنطقة.
  • عدم استخدام أي من أنواع الشامبو أو الصابون في غسل المنطقة التناسلية، لما تُسببه من تهيّج في الأعضاء التناسلية.
  • تجفيف المنطقة بطريقة سليمة بعد التبول، وذلك من الأمام أو الخلف باستخدام مناديل ورقية ناعمة.
  • الابتعاد عن استخدام المواد المُنظفة القوية في غسل الملابس الداخليّة، لما قد تُسببه من تهيّج في المنطقة وبالتالي التهابات ذات رائحة غير مقبولة.
  • عدم استخدام أية معطرات كيميائية لتعطير المنطقة، وذلك لما ينتج عنها من التهابات شديدة بالمنطقة.
  • المحافظة على النظافة الشخصية للزوج، وذلك لأن الجراثيم والالتهابات قد تنتقل من الزوج إلى الزوجة خلال العلاقة الزوجية مُسببةً الالتهابات والرائحة غير المقبولة للمهبل.

اخترنا لك