Close
تسجيل الدخول الي حسابك

أوضاع كسارة أذن(آثار التفجيرات )

تدرس هيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة أوضاع كسارة أذن، وإيجاد طرق أخرى غير التفجير لاستخراج المواد الأولية فيها، إثر تلقيها مؤخرًا شكاوى من أهال في المنطقة من آثار

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أوضاع كسارة أذن(آثار التفجيرات )

  1. #1
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المشاركات
    133
    معدل تقييم المستوى
    24


    افتراضي أوضاع كسارة أذن(آثار التفجيرات )


    تدرس هيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة أوضاع كسارة أذن، وإيجاد طرق أخرى غير التفجير لاستخراج المواد الأولية فيها، إثر تلقيها مؤخرًا شكاوى من أهال في المنطقة من آثار التفجيرات التي تجريها الكسارة على منازلهم، والدوي المزعج الذي تصدره، وخطورة الشاحنات المتعاملة في نقل منتجات الكسارة على سلامتهم، ومزاحمتها لهم في طرق البلدة الضيقة .



    ووفقاً لأهالي أذن، الذين تقع منازلهم بالقرب من المنشأة، تعكر تفجيرات كسارة “السليكا”، نسبة إلى المادة التي تستخرجها، صفو أبناء المنطقة، وتلوث الجو بالغبار، وتملأ شعبياتها بضجيج شاحناتها، التي تشارك الأهالي دروبهم الصغيرة وشوارعهم غير المعبدة .



    “الخليج” زارت المنطقة وعاينت الموقع، إثر تلقيها شكاوى عدد من أبناء أذن، الذين أشاروا إلى أن الساعة العاشرة صباح الثلاثاء الماضي شهدت صدور دوي تفجير شق هدوء المنطقة، واتضحت معالم الصورة بعد أن توجه الأهالي إلى مصدر الصوت، ليجدوا الشوارع مغلقة لمنعهم من دخول المكان، حفاظاً على سلامتهم .



    بقي تأثير التفجير، حسب الأهالي، إلى المساء، حين ظهر الغبار ليلاً، وتمكنوا من رؤيته، وازداد نشاط الشاحنات على الشارع الرئيس، الذي تقع على جانبيه معظم المساكن الشعبية .



    وقال علي المزروعي، من أهالي أذن: تبعد الكسارة عن المساكن أقل من 100 متر، وتسببت بالكثير من التشرخات والتشققات في المنازل الحديثة، التي بنيت في المنطقة قبل ما لا يزيد على 5 سنوات، في حين أنفق الأهالي عليها الملايين لإنشائها .



    وأضاف: “تعرضت بيئتنا للاستنزاف، وأسفر نشاط الكسارة عن فجوة عميقة، ولم تقف عمليات الحفر عند حد معين، إلا عندما ظهرت المياه الجوفية، أين الشروط البيئية، ونحن لا نجني سوى وعود بمعالجة الوضع ووقف التفجيرات والإغلاق، كلما اشتكينا من التأثيرات السلبية في المنطقة وأهلها” .



    وأشار إلى معاناة أهالي المنطقة من سكن العمال بين العائلات، ما يشكل خطورة على أطفالهم وأسرهم، وكل سكن عمال يحوي أكثر من 50 عاملاً، مؤكدًا أن الأهالي اشتكوا لبلدية رأس الخيمة منذ 3 أشهر، ولا مجيب إلى الآن .



    سيف سالم، قال: “صحتنا تدهورت ومعظم أطفالنا مصابون بضيق التنفس والربو، لا يكاد رضيع يكمل شهرين إلا ويصاب بضيق تنفس، من الذي يعوضنا عن صحتنا، لم لا نجد من يسمع شكوانا” .



    وأضاف عبد الله سالم عبيد: “بنيت مسكني بالقرب من الكسارة (الحمراء)، كما تسمى، ولم يلبث إلا وتشققت جدرانه، فيما يكسو الرمل الأحمر مركباتنا ومنازلنا، ويساعد عدم تعبيد الطرق على استفحال التلوث، وكلما تمر شاحنة وهي تحمل التراب لا بد أن يصيب منازلنا نصيب منه” .



    وقال: “بالقرب منا كسارة وشوارعنا غير معبدة ولا إنارة فيها، هل علينا أن ندفع فواتير “التطور” وحدنا، على حساب صحتنا وبيئتنا، من دون أن نستفيد من الخدمات العامة المأمولة” .



    وقالت أم عبيد: “بنيت شعبيتنا في بداية الثمانينات من القرن الماضي، وعجزنا عن صيانه منزلنا، وما زالت غرفه تئن، وتكاد أن تسقط علينا، ولا نجد ملجأ آخر يؤوينا ونطمئن فيه على سلامتنا .



    م . ناصر البسطامي، مدير عام شركة أحجار رأس الخيمة، أوضح أن الشركة أوقفت أعمال التفجيرات فيها قبل حوالي عامين، بسبب عدم الطلب على المواد الأولية المنتجة في المنشأة، وكانت تقوم سابقاً بالتفجير مرتين في العام الواحد، تحت إشراف وزارة الداخلية، وحسب اشتراطات هيئة حماية البيئة والتنمية في الإمارة، والتفجير الأخير كان الأول منذ التوقف قبل عامين، ما شكل مفاجأة للأهالي .



    وأكد أن الشركة تدرس إيجاد وسائل أخرى غير التفجير، بتوجيهات من هيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة، موضحاً أن الخطأ الذي ارتكبته الكسارة هو عدم إخطار الأهالي قبل التفجير، حيث فوجئوا به بعد انقطاع دام أكثر من عامين .



    وأوضح أن الشركة ستبحث عن أماكن أخرى أبعد عن المناطق السكنية، ليتسنى لها مزاولة عملها في مكان لا يتضرر فيه أحد .



    د . سيف الغيص، المدير التنفيذي لهيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة، قال إن الهيئة وصلتها شكاوى الأهالي، وستدرس الوضع بيئياً .



    وأكد أن موقع الكسارة مضى عليه أكثر من 30 عاماً، ويغذي مصانع الأسمنت بمادة “السليكا”، ولم تكن أي مساكن قريبة منه عند إنشائه، والتفجير الواقع مؤخرا كان تحت إشراف وزارة الداخلية .



    محمد صقر الأصم، مدير عام دائرة بلدية رأس الخيمة، أكد أن الأهالي أوصلوا شكواهم حول سكن العزاب والعمال في المنطقة، وحصرت إدارة الهندسة والبناء حوالي 20 منزلاً في أذن يقطن فيها عزاب في مناطق متاخمة للمناطق السكنية، ومعظمهم يقطن المنازل الشعبية القديمة، التي انتقل أصحابها إلى منازل أخرى جديدة .



    وأكد أن “الدائرة ليس من صلاحياتها إخلاء العزاب من مساكنهم، ودورنا تبليغ طلب الإخلاء للشرطة، التي تتعاون مع النيابة العامة وتخلي المساكن، والوضع ما زال على حاله في كثير من الشكاوى، لذا رفعنا منذ عام تقريباً مقترحاً بقانون يخولنا مخالفة أصحاب القسائم، أو إخلاء المساكن من العزاب في المناطق السكنية، حرصاً على راحة الأهالي واستقرارهم، لكن القانون لم يعتمد بعد” .



    العقيد محمد عبيد المزروعي، مدير مركز شرطة أذن، أكد أن الشرطة سبق أن أخلت حوالي 6 مساكن للعزاب في منطقة أذن بأمر من البلدية، أو من النيابة العامة في بعض الحالات، وعلى المتضرر متابعة البلدية وإخراج أمر الإخلاء بصورة واضحة لا لبس فيها، إذ في بعض الحالات تعرقل العقود المصدقة من البلدية أمر الإخلاء، فيما تكون الشركة دفعت كل المستحقات المترتبة عليها للمؤجر، لاستئجار المسكن، ومن غير القانوني إخلاء المسكن قبل انتهاء المدة .



    وزارة البيئة تخاطب "الداخلية" لوقف أعمال التفجير



    أكدت د . مريم الشناصي وكيلة وزارة البيئة والمياه، مخاطبة وزارة الداخلية لايقاف أعمال التفجير في موقع كسارة في منطقة أذن، لقربها من منطقة سكنية، والتنسيق مع السلطة المحلية المعنية بشأن عملها .



    وأفادت بأنه من خلال زيارة فريق متخصص لموقع الكسارة في منطقة أذن برأس الخيمة، تبين قيام الكسارة بأعمال التفجير في مقلع لها تحت الأرض نهاية الشهر الماضي، بكمية متفجرات تقدر بنحو20 إلى 25 طناً، علماً بأن الكسارة لم تقم بأعمال تفجير منذ سنتين تقريباً .



    وأوضحت أن الوزارة تعمل على تنفيذ زيارات تفتيشية ميدانية مفاجئة، للتدقيق على المنشآت العاملة في مجال الكسارات والمقالع والمحاجر، للتأكد من مدى التزامها بقرار مجلس الوزراء رقم 20 لسنة ،2008 بشأن تنظيم أنشطة الكسارات والمحاجر ونقل منتجاتها، ومدى التزامها بالقرار الوزاري رقم 110 لسنة ،2010 بشأن الخطوط الإرشادية المنظمة والخاصة بتخطيط وتشغيل وتنفيذ أعمال هذه المنشآت، ومدى تطبيقها للقانون الاتحادي رقم 24 لسنة 1999 الخاص بحماية البيئة وتنميتها .



    وقالت إنه من خلال تقرير فريق العمل تقييم كفاءة تطبيق التشريعات واتخاذ الإجراءات اللازمة نحو المنشآت المخالفة، بالتعاون والتنسيق مع السلطات المحلية المعنية .

    شكراً ما قصرتي وبارك الله فيك الكاتبة
    حصة سيف
    http://www.alkhaleej.ae/portal/ee05e...f2f5286e9.aspx

    ( اهل أذن )




  2. #2
    عضو متقدم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    392
    معدل تقييم المستوى
    18


    افتراضي

    هذا قليل من كثير هناك عشرات الكسارات في العديد من المناطق النائيه من راس الخيمه ومصانع الاسمنت القريبه من مناطق السكنيه ومصانع اخرى لها علاقه بالبناء والتشييد صخور جبالنا تصدر الى العديد من الدول التي تمنع لديها الكسارات ومصانع الاسمنت حفاظا على البيئه في تلك الدول وهنا في الامارات لايوجد قانون حقيقي يمنعهم لان معضمها لناس مسؤولين او للحكومه المحليه السؤال اللي يطرح نفسه وبقوه لحكومة رأس الخيمه اين يذهب هذا المدخول الكبير من كل هذي المشاريع المضره للاهالي والفوايد تتكدس في حسابات البعض في الخارج
    نعم سؤال صريح لحكومة راس الخيمه ما هي المشاريع اللتي بنيت للاهالي كلها مكرمه من ابوظبي الله يطول بعمارهم شيوخ ال نهيان وحياة الشيخ راشد بن سعيد وزايد وسلطان القاسمي فالمساكن الشعبيه تشهد لهم لليوم ولكن اين مشاريع الحكومه المحليه والى متى يا حكومة راس الخيمه ستصبر الناس عليكم
    ابناء الامارات صبورين جدا عليكم فيجب ان يكون هناك تحمل للمسؤوليه من قبلكم وحترام عقول الناس لا يوجد بيت في المناطق النائيه لا يوجد فيه مريض يشكوا من الجهاز التنفسي معقوله ونحن في الامارات المضره لنا والمنفعه والاموال تصدر وتكدس في البنوك يتم شراء اراضي المواطنين بالرخيص وحرمانهم من الاستفاده منها هل هو حرام علينا وحلال على الحكومه المحليه
    هناك بعض المستفيدين القلائل الذين يرضون بالفتات منكم وينافقونكم ولكن معضم الناس مستضره ولا تجد اي مقابل منكم فحالكم عجيب وصبر الناس عليكم كبير

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رسالة إدارية

لتصفح المنتدى بشكل اسرع الرجاء الضغط على السماح او Allow في الاعلى


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71