تكنولوجياموسوعة كيف

كيف يمكن الوصول للويب العميق؟

أصبح الويب العميق محل جدل بين المختصين وحتى هواة تصفح المواقع الغريبة، خاصة بعد تنامي الإشاعات حول ارتباطه بالعنف والجريمة، لكن هذا غير دقيق لأنه يمثل في الحقيقة مجالا حرا لنشر أفكارك وقدراتك دون قيود. وفي ظل سيطرة شركات عملاقة على محتوى الويب في العالم فإن العديد من الناشطين أصبحوا يهتمون أكثر بالويب العميق لتجاوز قوانين السوبا المجحفة التي كان أهم ضحاياها موقع ميغابلود الشهير. وتجدر الإشارة إلى أن هذا المقال يهتم بالتعريف بالويب العميق وطرق الوصول إليه والاستفادة الإيجابية منه فقط!

ما هو الويب العميق؟

إذا كنت ترى الويب من خلال نتائج بحث جوجل فهذا يعني أنك ترى أعلى الايسبرج فقط، لأن محركات البحث التقليدية لا تقدم في قائمات نتائجها مواقع من الويب العميق، فهو يمثل مجموعة كبيرة من المواقع التي لا تتقيد بطائلة القانون لعدة أسباب، كرفض النظام العالمي الجديد، أو الاحتجاج على القوانين المجحفة التي تفرضها الشركات العملاقة التي تسيطر على الويب التقليدي. على أن العديد من رواد الويب العميق يستعملونه لأغراض مشبوهة وغير أخلاقية كالقرصنة والتجارة في الأعضاء البشرية… مما يندى له الجبين. فإن كان الهدف الأساسي للويب العميق نبيل فإنه عند البعض يتحول لسوق سوداء بين عصابات المافيا. والأكيد أنك لن تستطيع الوصول لهذه المواقع بسبب حمايتها واختفائها في أعماق الويب المظلم، وهي لا تكون متاحة إلا خلال ساعات محدودة ومحمية بكلمات عبور ورموز دعوات ستبقيك خارجها حتى إذا وصلت لإحداها. لكن في المقابل ستجد في الويب العميق عددا مهولا من المواقع التي تدعي التجارة السوداء هدفها سرقة البايت كوين خاصتك.

2

ما هي فائدة الويب العميق؟

إذا كنت من أصحاب القبعات البيضاء، فأنت تحتاج بكل تأكيد لزيارة الويب العميق لمتابعة آخر أخبار تقنيات القرصنة وطرق سد الثغرات، لكن هذا ليس كل شيء فالويب العميق يقدم مجموعة هامة من المواقع التي تهتم بالبرمجيات المفتوحة المصدر، حتى لا تبقى حكرا على الويب السطحي فقط. أما خارج إطار المعلوماتية فإن الويب العميق يحتوي كما هاما من الآراء المختلفة حول مواضيع عديدة كالنظام العالمي الجديد أو نظريات المؤامرة، يقدمها أصحابها في كنف الاحترام. كما يمكن الويب العميق الناشطين السياسيين والصحافيين في بؤر التوتر حول العالم من نشر أفكارهم حول العالم.

 

كيفية الوصول للويب العميق

الدخول إلى الويب العميق يحمل طريقا واحدا سليما، يمر عبر المتصفح العملاق تور، لأن بقية المتصفحين التقليدين لا يدعمون هذا الويب بل ويمنعونه أصلا. تستطيع تحميل هذا المتصفح من خلال هذا الرابط، قد تلاحظ أن المتصفح بطيء بعض الشيء، وهذا نتاج طبيعي لارتباط المتصفح بشبكة تور، لا تنتظر أن تجد على جوجل نتائج بحث حقيقية، عليك الدخول إلى محرك بحث مختص في الويب العميق مثل Torch وهو سيتكفل بتسيير خطواتك الأولى نحو الويب المظلم.

1