تكنولوجيا

شرطة دبي تطلق أول شرطي آلي في مايو المقبل

ستطلق شرطة دبي في شهر مايو المقبل أول روبوت ذكي وهو عبارة عن شرطي آلي ليتولى مهمة تقديم مجموعة من الخدمات للجمهور بلغات مختلفة حاله حال الشرطي العادي، وفقًا لما أفاده مدير الإدارة العامة للخدمات الذكية في شرطة دبي العميد خالد ناصر الرزقي والذي أكد أن دبي ستكون المدينة الأولى التي توظف هذا الأمر في المجال الشرطي. وأفاد العقيد الرزقي أن الروبوت الذكي أو الشرطي الآلي سيكون بمثابة إضافة للمجال الشرطي في دبي، حيث سيكون متصلا بشرطي بشري في مركز الاتصال ويتحدث بشكل مباشر مع المتعامل وليس كالشرطي العادي، مضيفًا أنه وقع تصميمه ليتمكن من التنقل في مختلف المناطق السياحية والتجارية وتقديم العديد من المعلومات التي يحتاجها السياح والمقيمين بعيدًا عن الرسميات.

وأشار العقيد خالد ناصر الزرقي أن هذه الفكرة جاءت من خلال رغبة الإدارة في الارتقاء بالخدمات وتطويرها أكثر فأكثر واستغلال التطور التكنولوجي حيث أن الشرطي الآلي قادر في بعض الأحيان على الاتصال الكترونيًا بجهاز الشرطة أي أنه من الممكن أن يتكلم مع الجمهور، ويرد على استفساراتهم، من خلال تقنية معينة دون الرجوع للتواصل مع غرفة العمليات وفي بعض الأمور الأخرى، لابد أن يكون متواصلاً مع العمليات حاله حال أي شرطي عادي في الخدمة، وسيكون الربوت الذكي مختلفًا من حيث الشكل وسيكون مشابها لرجل الشرطة في دبي وسيتواجد في الأماكن السياحية المليئة بالزوار للتواصل معه من خلال الحديث، فهو قادر على التحدث بست لغات وبه شاشة عليها الخدمات الشرطية كافة، بحيث سيتم إنجاز أي معاملة عبرها، ويمكن التفاعل معه من خلال النداء عليه والحديث معه والتزود بالمعلومات التي ترغب في معرفتها.