هل ينجح سان جيرمان في كسر احتكار العمالقة الثلاثة للشامبيونزليج ؟

يبدو أن فريق باريس سان جيرمان الفرنسي قد اصبح أخيرا لديه شخصية مميزة وسط الفرق الأوروبية الكبيرة، وهو ما ظهر بوضوح منذ بداية الموسم الحالي.

الفريق الفرنسي خسر مؤخرا أمام مضيفه ريال مدريد الاسباني بهدف دون رد في الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري الابطال، لكن هذه كانت الهزيمة الاولى لفريق المدرب لوران بلان هذا الموسم في جميع المسابقات بعد مرور 15 مباراة حقق فيها الباريسيون الفوز في 12 منها.

سان جيرمان نجح هذا الموسم ايضا في تثبيت نفسه على قمة الدوري الفرنسي مبكرا منذ الأسابيع الأولى حيث يحتل الصدارة حاليا برصيد 32 نقطة متفوقا بعشر نقاط على الثاني ليون، وهذا على عكس الموسم الماضي والذي تعادل فيه في 6 من أول 12 مباراة، أو الموسم الذي قبله والذي انتظر فيه فريق العاصمة حتى فترة الكريسماس ليعتلي صدارة ترتيب الليج 1.

كما أن انضمام الجناح الأرجنتيني أنخل دي ماريا في الميركاتو الأخير جعل أداء الفريق أكثر امتاعا وهو ما ظهر أمام ريال مدريد، بالاضافة الى الشائعات التي تتردد الأن عن احتمال انضمام النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو للفريق ابتداء من الموسم المقبل.

ورغم الهزيمة الأخيرة امام الريال الا أن جميع من شاهدوا اللقاء  يعرفون أن سان جيرمان كان الأفضل سواء في الاستحواذ او المحاولات على المرمى وأن الريال كان محظوظا في خطف الفوز، وهذا أيضا ما أظهرته وأكدته الاحصائيات بعد المباراة.

على جانب أخر يقول كثيرون أن سان جيرمان سينتهي به الحال هذا الموسم في الشامبيونزليج كالعادة بالخروج من دور الثمانية كما حدث في أخر 3 مواسم وان الفريق الباريسي ليس مستعدا بعد للذهاب لما هو أبعد ذلك.

لكن اذا أردنا أن نتكلم بموضوعية فسنجد أن سان جيرمان لم يحالفه الحظ في دور الثمانية في المواسم الثلاثة الأخيرة، حيث لم يكن محظوظا أبدا عندما اصطدم بالعملاق الاسباني برشلونة في ربع النهائي عامي 2013 و العام الحالي، وفي العام الماضي نجح في الفوز ذهابا 3-1 على تشلسي قبل أن يخسر 2-0 في اللحظات الأخيرة في مباراة الاياب بلندن بهدف خاطف لـ ديمبا با.

قد يكون صحيحا أن سان جيرمان ليس جاهزا الأن تماما لكسر احتكار وهيمنة الثلاثي بايرن ميونيخ، ريال مدريد وبرشلونة على القارة العجوز، لكنه على الأقل قد وضع قدمه على أول طريق تحقيق هذا الحلم، وسيساعده في ذلك الاستقرار الذي يتمتع به النادي، والامكانيات الاقتصادية الهائلة والتي مكنته من جلب لاعبين من طراز عالمي في السنوات الأخيرة مثل زلاتان ابراهيموفيتش، ادينسون كافاني ، ماركو فيراتي وأنخل دي ماريا.

اترك تعليقاً