تقرير – أربعة دروس تعلمناها من الكرة الذهبية 2015

3500888037

توج ليونيل ميسي نجم برشلونة بجائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في عام 2015 متفوقا على كلا من البرتغالي كريستيانو رونالدو والبرازيلي نيمار.

وفيما يلي نعرض لكم أهم الدروس المستفادة بعد تتويج البرغوث بالجائزة للمرة الخامسة في تاريخه في الحفل الذي أقيم بمدينة زيورخ السويسرية.

 

روني يستعد لقدوم مورينيو!

في ترشيحات المدربين اختار واين روني نجم مانشستر يونايتد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو في المركز الأول، ويبدو أن الفتى الذهبي كان يشعر أن مورينيو ستتم اقالته من تدريب تشلسي ، قبل أن تتزايد شائعات عن انه المدرب القادم لليونايتد في حال اقالة الهولندي لويس فان خال.
نهاية عصر ميسي-رونالدو اقتربت؟

يبدو ان الاعوام القادمة لن تكون المنافسة على الجائزة محصورة بين ميسي ورونالدو كما حدث في أخر 8 سنوات، فهناك نجوم أخرين قادمين بقوة ابرزهم البرازيلي نيمار والفرنسي بول بوجبا، ايضا هناك الويلزي جاريث بيل والبلجيكي ادين هازارد.
معايير الجائزة غير مفهومة

في عام 2010 تم حرمان الهولندي ويسلي شنايدر من التتويج بالجائزة رغم فوزه بجميع الألقاب مع انترميلان، حيث تم منحها لميسي بحجة ان ميسي متفوق على المستوى الفردي.

وفي 2015 لم يتم منح الجائزة لرونالدو مع انه متفوق في الانجازات الفردية على ميسي بحجة ان ميسي متفوق من الناحية الجماعية وفاز بجميع الالقاب مع برشلونة.!

 

جوارديولا يفتقد برشلونة

رغم خسارته لجائزة أفضل مدرب قام بيب جوارديولا المدير الفني لبايرن ميونيخ بتهنئة ميسي ولويس انريكي على الفوز بالكرة الذهبية وجائزة أفضل مدرب على التوالي، ويبدو من تصريحات بيب أنه يشتاق للعودة لناديه القديم برشلونة والذي حقق معه انجازات عديدة كان ابرزها السداسية التاريخية عام 2009، لكن  عودة بيب للبرسا صعبة في الوقت الحالي بسبب تألق انريكي مع البلوجرانا، بالاضافة الى ان جوارديولا يقال ان وجهته القادمة ستكون نادي مانشستر سيتي الانجليزي بعد ان يرحل عن بايرن نهاية الموسم الجاري.

شارك بتعليقك :


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *