اخبار الامارات

لأول مرة في الامارات اعتماد علامة “صنع في الامارات” خلال الربع الأول من عام 2017

أعلنت وزارة الاقتصاد أن الترخيص باستخدام علامة “صنع في الإمارات”، سيعتمد للمرة الأولى، في الربع الأول من عام 2017، وتتوقع الوزارة أن ينتهي مجلس الوزراء من إعداد مشروع النظام المتكامل، الخاص بالعلامة، قبل نهاية عام 2016. وفي هذا الصدد أفاد عبد الله سلطان الفن الشامسي الوكيل المساعد لقطاع الصناعة في وزارة الإقتصاد، أن مشروع النظام المتكامل الخاص بالعلامة “صنع في الإمارات” يبين الاشتراطات والإجراءات اللازمة لمنح الترخيص باستخدام العلامة، بالإضافة إلى مجالات استخدامها، كما يتضمن الأحكام الجزائية للمخالفات التي قد تقع حيال بنود النظام.

وأضاف الشامسي أن جميع المنتجات الإماراتية، التي تنطبق عليها الاشتراطات المدرجة في مشروع النظام الجديد، مؤهلة لطلب الترخيص بعلامة “صنع في الإمارات”، موضحًا أن هناك اشتراطات محددة للنظام كشهادة المطابقة الإماراتية وعلامة الجودة إضافة إلى علامة “حلال” للمنتجات الغذائية والمشروبات. كما أشار الشامسي أن الوزارة وجهت رسالة لطلاب الجامعات الحكومية والخاصة بهدف المشاركة في تصميم العلامة، وأنه تم رصد مكافأة مالية للتصميم الذي ستختاره اللجنة الوطنية للعلامة المميزة للمنتجات الإماراتية. وأكّد الشامسي أن الوزارة تهدف، بالتعاون مع عدد من الجهات المعنية، إلى تحقيق طفرة في الصادرات غير النفطية للخارج خلال السنوات المقبلة، لتعكس بذلك التنوع في إنتاج السلع الوطنية المنشأ، وتنامي القدرة التنافسية لصادرات الدولة وسياسة الإمارات في تشجيع الاستثمارات المحلية والأجنبية، وتشجيع المصانع الإماراتية على الوصول للأسواق الخارجية، وتمكين السلع الإماراتية من المنافسة.

وستشكل هذه الخطوة دعامة هامة في تعزيز الصادرات غير النفطية خلال الأعوام المقبلة، ومن المنتظر أن يسهم التنوع في المنتجات المحلية الصنع، في تحسين قدرتها على منافسة مثيلاتها العالمية، ونمو الطلب عليها ووصول المصانع الإماراتية إلى الأسواق الدولية، كما سينعكس إيجابيًا على نمو القطاع الصناعي وجذبه للمستثمرين العرب والأجانب وتشجيعهم على طرح استثمارات إضافية تصب في صالح الاقتصاد البلاد.