اخبار الامارات

شرطة دبي | الفقيد المزينة ترك نظاما يتنبأ بوقت ومكان الجريمة قبل وقوعها

حتى بعد وفاته لم يشأ المزينة إلا أن يقدم للإمارات خدماته المتميزة والتي أثرت عميق الأثر في العمل الشرطي في الدولة عالمة وفي دبي خاصة، حيث أشرف الفريق خميس مطر المزينة على برمجة نظام شامل يعتمد على هندسة الـ “بيج داتا” (big data) لدراسة أنماط الجرائم وأمان وقوعها مع متابعة كاميرات المراقبة لتحديد الأماكن الساخنة ثم تحديد الأوقات التي من الممكن أن تحدث فيها جرائم.

البرنامج الذي أطلق عليه اسم “نظام التنبؤ الأمني” ليس مجرد خيال علمي، بل هو وليد بحوث متقدمة تمت بإشراف كوادر أمنية من شرطة دبي، ليبلغ مستوى دقته الـ 90%، هذا وقال العميد كامل بطي السويدي، مدير الإدارة العامة للعمليات، أن هذا النظام متميز عن بقية الأنظمة المعتمدة في البلدان الأوروبية والأمريكية، حيث يتميز هذا البرنامج بإضافات خاصة بالمجتمع الإماراتي وتمكن من تحديد أماكن وأوقات الجرائم بدقة عالية، حيث ذكر أن البرنامج قدم قائمة للمنازل التي من المحتمل أن تتعرض للسرقة خلال الأشهر الثلاثة القادمة، وهذا إن دل فهو يدل على تمكن جهاز شرطة دبي من التقنيات العالية والتكنلوجيا المعقدة لتكون رائدة التنبؤ بالجرائم حول العالم.