اخبار الامارات

تدوير | تحويل 1000 لتر من زيت الطعام المستخدم إلى ديزل

تمكن مركز إدارة النفايات في أبوظبي “تدوير” بالتعاون مع معهد “مصدر” للعلوم والتكنولوجيا خلال المرحلة التجريبية من المشروع المتمثل في إعادة تدوير زيوت الطهي المستخدمة وتحويلها إلى وقود أحفوري من خلال استخدام مفاعل جديد تم تصميمه وإنتاجه بمعهد “مصدر” وحاصل على براءة اختراع عالمية من أميركا، من تحويل 1000 لتر من زيت الطعام المستخدم إلى 800 لتر “ديزل” حيوي واستخدامها في المرحلة التجريبية في تسيير شاحنات نقل النفايات بمنطقة “شاطئ الراحة”، كما يمكن استخدام المنتج النهائي المستخرج من المفاعل كوقود أو إدخاله في صناعة المستحضرات الطبية والتجميلية، حيث قالت طالبة ماجستير في معهد مصدر “منار المزروعي” وأحد أعضاء فريق العمل: “صنعنا مفاعلاً قادراً على تحويل الزيوت النباتية وزيوت الطهي وزيوت المسالخ إلى ديزل حيوي من خلال عملية تحويل سريعة لا تستغرق أكثر من بضع دقائق، وبخصائص تضاهي خصائص الديزل الأحفوري من ناحية الانبعاثات”، ثم أضافت قائلة: “نهدف حالياً إلى إنشاء محطة تجريبية لتحويل الزيوت إلى وقود”، في حين أشارت إلى أن المفاعل الجديد يتميز عن بقية المفاعلات الموجودة في الأسواق من حيث حجمه الذي يقل بنحو 50 مرة عن المفاعلات الأخرى، ومن حيث سرعته واستخدامه للكهرباء وإنتاجه للوقود وكلفة إنتاجه”.

وأشار عيسى سيف القبيسي مدير عام “تدوير” إلى أنه من المتوقع أن يبلغ إنتاج “الديزل” المحول من زيوت الطهي سنويا نحو مليونين و 380 ألف لتر، بما أن إنتاج الشخص في أبوظبي يقدر سنوياً بما بين 12 إلى 17 لتراً من الزيت “أبوظبي”، لكن يشترط أن يكون زيت الطهي خالصا ولا يوجد فيه نقاط مياه، وألا يكون مخلوطا بزيوت المركبات، وبذلك يمكن إنتاج  “ديزل” حيوي أفضل من “الديزل” العادي من حيث قلة الانبعاثات الكربونية وعدم احتوائه على الكبريت، وذلك فضلا عن طاقته الحرارية العالية.