حوادث وقضايا

25 أكتوبر تاريخ الحكم في قضية إماراتية طالبت بتعديل جنسها

أجلت محكمة أبوظبي الإتحادية النظر في قضية تحويل جنس مواطنة إماراتية إلى جلسة 25 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري وذلك للنظر أمام المحكمة المختصة ولسداد رسم إدخال الخصوم الجديدة وإعلانهم.
و قد طالب محامي المدعية المحكمة بضرورة النظر في طلباته الواردة في صحيفة الدعوة وقدم مذكرة دفاع طلب فيها إدخال خصمان جديدان وهما هيئة الصحة – أبوظبي، وهيئة الإمارات للهوية. وكان  محامي قضايا الحكومة الحاضر عن وزارة الداخلية ووزارة الصحة قد قدم في الجلسة السابقة مذكرة لرفض الدعوى، لكن محامي المدعية طلب أجلاً للتعقيب على المذكرة.
ومحاولة لكسب القضية أكد  محامي المدعية، خلال مرافعته أن موكلته تعاني من خلل في التركيبة البيولوجية جعل دماغها وتفكيرها في اتجاه معاكس لتكوينها العضوي، مشيرا إلى أن القانون يبيح في هذه الحالة إجراء عملية تصحيح الجنس.