حوادث وقضايا

عجمان | آسيويتان تديران شقة لممارسة الرذيلة

أمرت محكمة الجنايات في عجمان بسجن آسيويتين لمدة 5 سنوات نافذة بسبب ممارستهما لجريمة الاتجار بالبشر عبر جلب الفتيات من بلدهما وإجبارهن على ممارسة الرذيلة وتصويرهن في أوضاع منافية للأخلاق ووضع صورهن ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي لاستدراج الشباب الطائش، كما كشفت التحقيقات أن الآسيويتين قد قامتا بحبس الفتيات في شقة ومنعاهن من الخروج إلا عبر وجود 3 أشخاص يعملون في العصابة لإيصال البنات إلى شقق رجال وإعادتهن، وأمرت المحكمة أيضا بإبعاد المتهمتين عن الدولة بعد انتهاء فترة عقوبتهما، وقضت بسجن 3 أسيويين لمدة 5 سنوات بسبب تورطهم في العمل بنفس الشبكة وإبعادهم عن الدولة بعد انقضاء فترة العقوبة.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن تحقيقات النيابة العامة كانت قد كشفت أن المتهمة الأولى ظلت في الدولة حتى انتهاء إقامتها ولم ترجع من بلدها الأصلي بل وقامت بجلب الفتيات من بلدها وإيهامهن بأنهن سيعملن كمربيات أطفال إلا أن الفتيات صُدمن بأنهن قد تم التحيل عليهن وأنهن سيتم بيعهن كرقيق، حيث تم تصوير الفتيات بالتصوير عاريات في مشاهد منافية للآدب العامة بمساعدة وإشراف المتهمة الثانية بينما كان المتهمون يراقبون الفتيات يمنعونهن من الهرب.