حوادث وقضايا

سجن خادمة كشفت عن سرقتها لصديقتها عبر فيس بوك

أبلغ كفيل أردني يبلغ من العمر 74 عاما عن عملية سرقة قامت بها خادمة “فيليبينية” تبلغ من العمر 41 عاما، حيث قال بأنها كانت حوالي الواحدة عندما غير قميصه وترك بجيبه مبلغ من المال قدره 2000 يورو، ثم تركه في الحمام وخرج، ولكن عندما عاد في حوالي الرابعة كان المال قد اختفى، ولم يشك في الخادمة في بادئ الأمر لأنه عادة ما يترك المال في المنزل ولم تسرقه من قبل، لكنها هربت بعد ثلاثة أيام من الواقعة وهو ما أدخل الشك فيه وقرر الإبلاغ عنها.

واتصل الضحية بالمرأة “الفيليبينية” التي شغلت الخادمة في بيته، حيث صرحت له بأن الخادمة أخبرتها من خلال محادثة لها على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بأنها سرقت المبلغ من منزل كفيلها وأنها ستغادر البلاد، لكن الشرطة ألقت القبض عليها، ومن خلال التحقيق معها أنكرت الخادمة التهمة المنسوبة إليها، لكن النيابة العامة قدمت نسخة من محادثة التي جدت على “فيس بوك، والتي تتضمن اعترافها المزعوم لصديقتها، حيث قضت المحكمة بسجنها 3 أشهر ثم ترحيلها من البلاد.