حوادث وقضايا

إلزام إمرأة بإرجاع 45 ألف درهم لشخص ادعت أنه خطفها

أصدرت محكمة جزاء عجمان الشرعيى قرارًا بإلزام إمرأة عربية بدفع 45 ألف درهم اقترضتها من رجل خليجي بموجf محرر بينهما، حيث اتهمته بخطفها وتهديهاi وإجبارها على كتابة محرر.
وتفيد التفاصيل هذه الحادثة أن المحكمة لديها إثبات أن المدعي عليها اقترضت مبلغًا، ثم ادعت أن الرجل اخطتفها وهددها ولم يكن بالأمر المتأكد منه، لأنها لم تحضر أي شهود على الحادثة، وتبين للمحكمة أنها تتهم الرجل باطلًا، لذلك ألزمتها بإرجاع المبلغ المقترض.
وأفادت المحكمة: “على المدعى عليها أن تؤدي للمدعي مبلغ 45 ألف درهم، وفائدة قانونية عنه بواقع 5% من تاريخ المطالبة في الـ17 من أبريل الماضي وحتى السداد التام”.
وأكد القرار الصادر عن المخكمة أن المرأة قدمت طلبًا لرفض الدعوى، مبررةً ذلك بأنها تعمل لدى المدعي، حيث قالت أنه أرسل إليها شخصين أخبراها بأنهما من التحريات وأجبراها على التوقيع، وبعد أن رافقتهما خارج مكان العمل، تفاجئت بوجود رجلٍ ثالثٍ وطلبوا منها كتابة الاعتراف بدين 45 ألف درهم تحت التهديد.
ورفعت المدعي عليها شكوى، طالبت فيها بفتح بلاغ سب وتشهير ونصب واحتيال تحت التهديد، وخطفها وإجبارها على كتابة الإقرار.