صحة و تجميل

5 طالبات يخترعن كبسولة تكشف عن سرطان القولون

تمكنت 5 طالبات يدرسن في مجال الهندسة الالكترونية الكهربائية والهندسة الطبية الحيوية والهندسة الميكانيكية،من إنجاز اختراعٍ مهمٍ، يتمثل في كبسولة قادرة على اكتشاف سرطان القولون، وهي كبسولة شكلها دائري وبها 4 كاميرات مثبتة، لنقل صورة بانورامية للقولون من الداخل، كما تحتوي على مغناطيس داخلي وخارجي للتحكم بسهولة في تحريكها داخل جسم المريض.

وقالت الطالبات وهن: أميرة المرزوقي، منى باعباد، سالمة البلوشي، نورة المازمي، وحليمة النقبي، أن فكرة الاختراع جاءت بعد أن لاحظن كثرة الإصابة بسرطان القولون في العالم، حيث يعتبر سرطان القولون والمستقيم ثالث سرطان في العالم والأكثر انتشارًا بين الرجال ثم النساء. وأكدت هيئة الصحة في أبوظبي أن سرطان القولون والمستقيم من أكثر السرطانات انتشارًا بعد سرطان الثدي، وهو أكثر انتشارًا بين الرجال، وفي المرتبة الرابعة من بين أنواع السرطانات المنتشرة بين النساء، وهو المتسبب الرابع في الوفاة من بين السرطانات الأكثر انتشارًا بين الرجال بعد سرطان الرئة، الكبد والدم، والمتسبب الثاني في وفاة المصابات بالسرطان بعد سرطان الثدي.

وتعمل الكبسولة من خلال تلقي إشارات بث صادرة عن كمبيوتر الطبيب، ويسهل التحكم فيها داخل الجسم، نظرًا لوجود مغناطيس داخلي وخارجي، وعدم بقائه أو تعطله داخل الجسم، ويبلغ قطر الكبسولة 25 مليمتراً لزيادة سهولة الحركة والتأكد من عدم وقوع أي أثار سلبية داخل الجسم. وأكدت الطالبات المخترعات للكبسولة، أنها مجهزة بكاميرات عالية الجودة وتضيء داخل الجسم لتوفر صورة واضحة، وقلن أنهن تواصلن مع طبيب لتجربة الكبسولة وتطوير عملها.