صحة و تجميل

علماء يوصون بتناول حبوب الفيتامين D يوميا

بعد جدل طويل حول فائدة تناول الفيتامينات في شكل حبوب من عدمه، تمكن خبراء بريطانيون في إدارة الصحة العامة بإنجلترا من تأكيد فكرة تناول الفيتامين D يوميا بصفة عادية لأنها لا تسبب أي نوع من الانعكاسات السلبية، عكس ما تروجه بعض وسائل الإعلام حول التشكيك في جدوى أخذ جرعات صغيرة ويومية للأصحاء. هذا وذكرت الدراسة أن كل شخص يستطيع تناول كمية من الفيتامين المذكور في شكل أقراص لتلافي مضاعفات نقص الفيتامين، وخاصة في فصل الشتاء بسبب غياب الشمس.

كما أكد أطباء تابعوا حالات أجريت عليهم الدراسة أن لا سبيل إلى تعويض قلة التعرض للشمس ونقص الأغذية الغنية بالفيتامين D، إلا عبر تناول المكملات الغذائية الموجودة في شكل أقراص يمكن تناولها بعد استشارة الطبيب أو أخصائي التغذية الذي يتابع حالتك. كما ذكروا أن نقص هذا فيتامين يزيد من احتمال الإصابة بنوبات قلبية، كما يزيد من احتمال الإصابة بسرطان الأمعاء وسرطان الثدي، ويعد سببا أساسيا في تصلب الشرايين ومرض السكري. لتأكد البروفيسورة سوزان لانهام في جامعة سيري البريطانية أن على كل شخص تناول حبوب الفيتامين D وخاصة عند توفر قاعدة لنقص الفيتامين كالشتاء القاسي الذي يمر به سكان أوروبا الغربية أو درجات الحرارة المرتفعة التي تمر بها الجزيرة العربية في فترات الربيع والصيف. كما أوضحت أن أغلب الناس لا يستلقون في الشمس بصفة كافية للحصول على الفيتامين المذكور، و العديد منهم يستعملون كريمات تمنع امتصاصه أصلا.