صحة و تجميل

دراسة | الحمام الساخن يخفض الوزن ويقي من الإصابة بالسكري

كشفت دراسة حديثة أجراها علماء بريطانيون أن الحمام الدافئ مفيدٌ جدًا ومن الممكن أن تكون له فوائد وإيجابيات حاله حال ممارسة الرياضة وهو ما يعمل على تخفيض نسبة السكر في الدم، وبالتالي الوقاية من مرض السكري.

وأفاد الباحثون بعد قيامهم بعدة أبجاث أن الاسترخاء في حوض الاستحمام يمكن أن يساعد في فقدان الوزن وحرق السعرات الحرارية، فقد قام مجموعة من الأشخاص الذين شملتهم التجربة بالتوجه لصالات الرياضة باستمرار أما الثانية فقد كانت تأخذ حمامًا ساخنًا بصفة منتظمة، حيث لاحظ الباحثون أن المجموعة الأولى تحرق نفس معدل السعرات الحرارية التي تحرقها المجموعة الثانية، وعليه قال الباحثون : “كانت نسبة السكر في دم الذين أخذو حماما ساخنا، أقل بـ 10% من نسبته لدى المتطوعين في المجموعة التي تدربت في الصالة الرياضية. هذه الطريقة تمكن الناس من محاربة مرض السكري من النوع الثاني”. وبالتالي تؤكد نتائج الدراسة أن الحمام الدافئ أي عندما تكون درجة حرارة الحمام 40 درجة، يساعد الشخص على التعرق كأنه يمارس الرياضة لمدة ساعة.