صحة و تجميل

جهاز الرقابة الغذائية في أبوظبي ينفي صحة خبر التشكيك في مصادر لحوم وجبات ماكدونالدز

أكد جهاز الرقابة الغذائية في أبوظبي، أنه لم يتلقى أي تنبيه دولي أو أوروبي أو إقليمي فيما يتعلق بوجود لحوم بشرية أو لحوم خيول في اللحوم المستخدمة لتحضير وجبات الماكدوكالدز من قبل وزارة الزراعة الفدرالية الأمريكية في مدينة أوكلاهوما ولاية ملواكي الأمريكية، حيث نُشر فيديو يدعو صاحبه اكتشاف لحوم بشرية مجهولة المصدر في اللحوم التي تستخدم في تحضير وجبات ماكدونالدز. وقال جهاز الرقابة أنه قام بتحريات عن صحة المعلومات التي تفيد بوجود لحوم مجهولة المصدر، والتي تظهر من خلال فيديو انتشر مؤخرًا، كما اطلع الجهاز على وقع هيئة الغذاء والدواء الامريكي FDA ووزارة الزراعة الامريكية USDA وأكد أنه لا يوجد أي شيء يؤكد ما جاء في الفيديو.

وقال الجهاز بشأن إغلاق ماكدونالدز في مدينة أوكلاهوما أن المعلومات الواردة في الفيديو لايزال التحقيق متواصل بشأنها لكشف الحقيقة والتأكد منها وذلك من قبل رقابة الأغذية وجهات التحقيقات الرسمية الاتحادية والجهات المسؤولة الأخرى في ولاية أوكلاهوما. وأضاف أن الفيديو المنتشر يحتوي على مقاطع مختلفة تم دمجها في مقطع واحد، حيث تم من خلاله ربط اختفاء العديد الأطفال سنوياً في بعض الولايات في أمريكا بموضوع الادعاء بوجود اللحوم مجهولة المصدر في مصانع لحوم ماكدونالدز.

ويعتبر هذا الادعاء غريبًا نوعًا ما، حيث قال الجهاز أن المفقودين من الممكن أن يكونو لم يسجلوا مكان إقامتهم وهذا أمر منتشر في المجتمع الأمريكي، حيث أن العديد من الأطفال يغادرون منازلهم ويستقرون مع آخرين، وليس له أي علاقة باللحوم المستخدمة في إعداد وجبات ماكدونالدز. وحذر جهاز الرقابة الغذائية في أبوظبي المستهلكين من تصديق هذه الشائعات ونصح باتباع النصائح والمعلومات الصادرة عنه فقط أو الصادرة عن الجهات الرقابية الوطنية والدولية الرسمية الموثوق بها، وأكد أنه يقوم باتخاذ الاجراءات المناسبة، وفقاً لكل حاله لضمان صحة وسلامة ونوعية المواد والمنتجات الغذائية والزراعية المعروضة في أسواق الموجودة في مختلف أنحاء الإمارة، وأنه يعمل دائمًا على وصول أفضل المتجات وأجودها لأسواق الإمارة، وهو يعود لعدة قوانين وأنظمة صارمة ذات مرجعيات دولية.