صحة و تجميل

أكثر من 70% من الإماراتيين يعانون نقص فيتامين د

78% من الإماراتيين يعانون نقصًا في فيتامين «د»، هذا ما كشفت عنه أبحاث علمية أجريت تحت إشراف الدكتورتين، حبيبة الصفار، وهي دكتورة بكلية الهندسة الطبية في جامعة خليفة والدكتورة فاطمة العانوتي وهي أستاذة مشارك في كلية آداب وعلوم الاستدامة في جامعة زايد وذلك بتمويل من جامعة زايد.

وتعليقاً على نتيجة الدراسة كشفت الدكتورة فاطمة العانوتي أن نقص فيتامين «د» من بين أهم الأسباب التي تجعل الشخص عرضة للإصابة بأمراض مزمنة، مضيفة أن الاكتئاب وأمراض السكري وهشاشة العظام باتت من الأمراض المتداولة جدًا في دولة الإمارات، و نقص فيتامين «د» أحد أبرز أسباب هذ الأمراض.

الدراسة نفذت على مجموعتين من الشباب يعانون نقص فيتامين «د»، المجموعة الأولى تعرضت للشمس كل يوم لفترة معينة مدة 12 أسبوعًا، والمجموعة الثانية مارست حياتها بشكل روتيني، فكانت النتيجة كالأتي: المجموعة الأولى ارتفع لديها فيتامين «د» بنسبة تراوحت بين 30 و40%.
النتائج بينت أيضًا أن العامل الوراثي يلعب دورًا مهمًا في معدلات زيادة فيتامين «د»، فالجينات الوراثية لبعض الأشخاص تمنع زيادة فيتامين «د» لديهم، كما كشفت أيضًا عن العلاقة بين فيتامين «د» وإصابة الأشخاص بهشاشة العظام والسكري والسمنة والبدانة والاكتئاب وتصلب الشرايين وأمراض القلب وبعض الأمراض العصبية و أنواع من مرض السرطان وغيرهم.