شخصيات من الاماراتمنوعات

من هو الراحل حسن شريف رائد الفن المفاهيمي في الإمارات؟

عن عمر ناهز الـ65 عامًا، رحل عنا يوم الأحد  الفنان التشكيلي الإماراتي حسن شريف، الذي يعتبر من رواد فن المفاهيمي في حركة التشكيل بالمنطقة، والذي  شكلت أعماله الفنية طيلة سنوات مصدر إلهام للأجيال الأخرى من الفنانين، ومصدر دهشة و تسائل عن قيمة الفكرة الفلسفية التي تنطوي عليها جملة من الأشياء المهملة والمتروكة جانبًا والمنتقاة بعناية متجانسة.

ض

نشأته و مسيرته

ولد حسن شريف في دبي عام 1951، وقد بدأ رسامًا للكاريكاتير في الصحف والمجلات في سبعينات القرن الفائت في أجواء عكست المناخ السياسي في الشرق الأوسط آن ذاك، و قد كان شديد الإصغاء وكأنه يعيد بناء ما يسمعه من عبارات على شكل مجسمات تشبه مناخات الفلسفة التجريدية التي انتجها  منذ سبعينيات القرن الماضي، ثم جاءت  هجرته للدراسة في  بريطانيا عام  1980، والتي غيرت وجهته الفنية، حيث التحق بكلية بايام شو للفنون “جزء من سنترال سانت مارتينز”، ومن ثم تأثر بأعمال الفنان تام جيلز، رئيس قسم الفن التجريدي والتجريبي في الكلية آنذاك. وأدى ذلك الاهتمام إلى تبلور الفكر الإبداعي لشريف واهتمامه بالحركة المفاهمية الفنية التي رأى فيها التعبير الأوضح عن روحه.

ض

بدأ مسيرته التشكيلية بعد عودته من لندن عام 1984، وتميزت باستخدامه المواد المهملة والتي كان يلتقطها ويعيد الحياة اليها عبر العمل الفني، مثل أكوام من الحديد أو الأسلاك أو قصاصات من الورق المقوى، وربما بقايا أحذية قديمة رماها البحر على الشاطئ، ولطالما شكلت تلك الأعمال الكثير من الدهشة لدى مرتادي المعارض وخاصة في بواكير بينالي الشارقة الدولي، حيث كان حسن شريف أحد أبرز أركانه.

33

لعب شريف دورًا فاعلاً في بث روح جديدة في الساحة التشكيلية بالإمارات، حيث ساهم في تأسيس جمعية الإمارات للفنون الجميلة، وورشة الفن التشكيلي في مسرح الشباب للفنون بدبي الذي شكل ملتقى فنيًا وفكريًا عكس من خلاله رؤيته للفنون البصرية ضمن ما بات يعرف بالفن المعاصر.
ينظر إلى الراحل شريف بوصفه الأب الروحي في مجال الفنون البصرية في الإمارات، وله كتب منشورة في الفن الحديث ومفهوم الفن وفلسفة إنتاجه، وشريف عضو “البيت الطائر” للفن في دبي الذي أسسه شقيقه رجل الأعمال عبدالرحيم شريف وكان بمثابة فضاء جديد للعرض ولحفظ وثائق فنية كانت مكدسة في صناديق.

و قادته تجربته في الفن المعاصر لينقل صورة مشرفة عن الفن الإماراتي نحو العالمية من خلال المعارض التي أقيمت في العديد من العواصم الغربية، وأقام فناننا الراحل  العديد من المعارض الفنية في معظم دول العالم وقد كرمته عدة جهات ثقافية رسمية وأهلية عربية وعالمية، منها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة التي نظمت معرضه “تجارب وأشياء 1979 2011” في قاعة حي قصر الحصن الثقافي بأبوظبي.

أعماله

1

تتوزع أعمال الفنان الراحل حسن شريف ضمن المجموعة الدائمة بالمتحف العربي للفن الحديث بالدوحة ومتاحف أخرى في الشارقة وهولندا، كما سبق أن ألف أربعة كتب، وهي: “الفن الجديد” “New Art”، “آلات حادة لصنع الفن” “Sharp Tools for Making Art”، “مفهوم الفن” “Concept of Art” و “الخمسة” “Al Khamsa”.

وقدم مجموعة من المعارض حول العالم، ومنها فرنسا، والولايات المتحدة الأميركية، حيث كانت أعماله تحمل الصبغة العالمية، وتتميز بكونها الأكثر حداثة، فهو لا يبحث عن الجمال بقدر ما يهدف الى تقديم بحث واقعي ومتماسك للأشياء وتقديمها بأسلوب جديد وغير مشوش.

ما هو فن التصوير المفاهيمي

من أروع أنواع التصوير الذي يجعل المصور يعمل عقله بطرقة إبداعية ابتكارية، ثم يقوم بتوجيه هذا الفكرة الإبداعية لترجمة “بصرية”، إن تلك الترجمة تكون في قمة الروعة “الفكرية” بقدر عمق الارتباط بين ” الفكرة ” و الترجمة ” البصرية “، فكلما كان تطبيق الفكرة عميقًا كلما أدى ذلك الى انبهار العقول بروعة الترجمة.
التصوير المفاهيمي هو إحساسك بسريان ملكة الابداع والابتكار في عروقك مثل سريان الدم، وتلك الترجمة الإنسانية الفكرية سواء ً كانت  إجتماعية أو إقتصادية أو أخلاقية ..، فإن المصور قادر من خلال الفن المفاهيمي زلزلة المشاعر وتحريكها.
ان المفاهيميه تعتبر أساس الفنون المعاصرة بجميع جوانبها حيث انبثقت هذه الفنون من مبدأ فلسفة الفن المفاهيمي، وتنوعت في الأساليب والإخراج، و هو التمرد والتحرر من القيود والتقاليد للصورة “النمطية”، والخروج خارج “الصندوق” والانغلاق على الذات، والانطلاق نحو سماء الابداع التفكيري ذا المنتوج الانساني الجبار.