منوعات

البرلمان الأوروبي يرفع الحصانة عن لوبان

وافق البرلمان الأوروبى، بأغلبية يوم أمس الخميس، على رفع الحصانة البرلمانية عن زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان، والمرشحة لرئاسة فرنسا، حيث تقدم القضاء الفرنسي بطلب للبرلمان الأوروبي برفع الحصانة عنها بعد نشرها لصور على موقع التواصل الاجتماعي تويتر تغريدة تحتوي على فظاعات ارتكبها تنظيم “داعش” الإرهابي، وتجدر الإشارة إلى أن رفع الحصانة عن مرشحة الرئاسة الفرنسية، والذى استجاب له البرلمان بسرعة قياسية غير متعلق بهذا التحقيق، بل هو مرتبط أيضا بالتحقيق في شبهات فسائد كمساعدى نواب حزب الجبهة الوطنية فى البرلمان الأوروبى.

وكان تحقيق النيابة العامة فى نانتير الفرنسية بعد قيام زعيمة الجبهة الوطنية بنشر 3 صور على تويتر كتبت تحتها “هذه هى داعش”، وظهر فى الصور رجل يلبس ثيابا برتقالية اللون تحت جنازير دبابة، ورجل آخر يحترق فى قفص، ورجل ثالث قطع رأسه ووضعت فوق ظهره، حيث أرادت لوبان بذلك الاحتجاج على “المقارنة المشينة” التى قام بها الصحفي جون جاك بوردان على شبكتي “بي إف أم تي في” و”راديو مونت كارلو” بين المجموعة الارهابية والجبهة الوطنية.