السياحة في الاماراتالسياحة في دبيعن الامارات

السوق الكبير في دبي: تجربة تسوق مثالية بنكهة تراثية أصيلة

أول ما قد يخطر على بالك وأنت تفكر في القيام بتجربة تسوق مثالية، هو زيارة واحد من المولات الفاخرة المنتشرة في مدينة دبي بفضل ما توفره هذه الأخيرة من خيارات عديدة، يجد فيها الزائر كل ما يمني النفس بالحصول عليه وأكثر من ذلك بكثير. والتجربة على روعتها وتكاملها، فإنها قد تكلفك مبالغ مشطة ربما تكون في حاجة إليها لقضاء شؤون أخرى أكثر أهميةً. فإن وجدت نفسك بين مطرقة إلزامية الشراء وسندان الكلفة الباهظة، فلا تفكر كثيرا، وتوجه مباشرةً إلى أحد الأسواق التقليدية القديمة التي تضمها الإمارة، والتي عملت على المحافظة عليها كجزء من موروثها الشعبي الأصيل. وفي مقالنا لهذا اليوم اخترنا تسليط الضوء على واحد من أهم هذه الأسواق العريقة، وهو السوق الكبير في بر دبي. تابع معنا التفاصيل.

اكتشف أبرز التفاصيل عن سوق دبي

1- السوق الكبير: قيمة تجارية ومعروضات متنوعة

يحفظ “السوق الكبير” في بر دبي الكثير من أسرار المدينة التجارية، فكل جدار فيه تنبثق منه المئات، بل الآلاف من الحكايا عن عمليات بيع وشراء، وأخذ ورد، تنطلق منذ الصباح الباكر وتتواصل حتى ساعات الغروب الأخيرة، في مشهد فريد يبرز قيمة المكان ومحوريته التجارية منذ عقود طويلة. ولعل أكثر ما قد يشدك في هذا السوق هو الازدحام الكبير الذي تشهده مختلف زواياه؛ أمر يبدو طبيعيا في مكان يزخر بالمعروضات، خاصةً منها  الأقمشة والملابس والتحف التقليدية، فلقد أعلنت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي في مقال سابق لها، أن السوق الكبير، هو السوق الرئيسي لتجارة الأقمشة النسائية والرجالية في الإمارة.

1

2-السوق الكبير: بوتقة لجنسيات مختلفة ومحل تنافس هندي صيني 

“السوق الكبير”! صدق من سماه هكذا، فالعبارة تعكس كل ذلك الكم من الجنسيات العاملة فيه من الذين أدركوا قيمته التجارية الضاربة منذ سنين. وللمتسائلين عن أهم هذه الجنسيات؛ يعد الهنود العمود الفقري للتجارة، ليس فقط في هذا السوق، بل في أسواق أخرى مرتبطة به، كسوق “مينا بازار”، الواقع في المنطقة ذاتها. أما اليوم، فلم يعد المكان حكرا فقط على هؤلاء، بل بات محط أنظار للعديد من التجار الصينيين اللذين باتوا يرنون إلى السكن في “تاج محل الهندي” بدبي، وذلك لكي يتشاركوا معه الاستفادة مما يمكن أن يقدمه هذا السوق المحوري للتجارة والتجار؛ واقع فرض منافسةً شرسةً بين الطرفين.

2

3- مستجدات السوق

شهد السوق خلال السنوات القليلة الماضية العديد من المستجدات، فالمحال المتراصة في صفوف متلاحمة في خط بصري رائع، والتي كانت تتنافس لجذب السياح القادمين عبر خور دبي باستخدام العبرة التقليدية، أصبحت اليوم تتطلع إلى أسواق ما وراء دبي، في كل من منطقة الخليج والشرق الأوسط وإفريقيا، إذ يعد المكان الآن وجهة المستوردين الراغبين في الاستفادة من موقع الإمارة الاستراتيجي، ومن سهولة عمليات إعادة التصدير وتراجع كلفة الاستيراد فيها.

ختاما، يعبر السوق الكبير في بر دبي، بشكل جلي الملامح عن شخصية المدينة، وذلك من خلال المزج الكبير بين الأدوار السكنية والتجارية في علاقة تخطيطية رائعة وفريدة من نوعها، تستحق أن ندرسها في أيامنا هذه لكي نستفيد من عظمة المكان التجارية والتاريخية.

3