مستوى الأمن الإلكتروني الإماراتي يتفوق على بعض الدول الأروبية

200038

أعلن مجموعة من الخبراء، أن لدولة الامارات الجاهزية الأفضل مقارنةً بالدول الأوروبية في ما يتعلق بمواجهة مخاطر الأمن الالكتروني، وحماية البنية التحتية الوطنية والحيوية للدولة ضد التهديدات الإلكترونية المتنامية.

ومن ناحية أخرى نجحت الإمارات في التفوق على عدد من الدول الأوروبية كاليونان وإيرلندا والبرتغال، بعد أن جاءت في المركز 17 عالميًا، في التصنيف الأخير لـ”المؤشر العالمي للأمن السيبراني”، الصادر عن الاتحاد الدولي للاتصالات التابع لهيئة الأمم المتحدة، الذي يُصدر تصنيفاته بعد قياس عدة جوانب لقطاع الأمن الإلكتروني، بما فيها التشريع واللوائح والإمتثال وبناء القدرات والتعاون الدولي.

ويعتبر هذا التصنيف بحسب الرئيسة التنفيذية للعمليات لدى شركة كوندو بروتيغو الاستشارية في مجال تقنية المعلومات والخبيرة في قطاع الأمن المعلوماتي سافيثا بهاسكار، دليل على مدى فعالية وانتشار نطاق عمل الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني، كما يبرهن على مكانة حكومة الإمارات العربية المتحدة ضمن الدول الأكثر ابتكارًا في العالم في مجال تحديد أولويات الأمن الالكتروني.

نذكر أن الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني، أطلقت عام 2014 بهدف التصدي للهجمات الإلكترونية، برنامج الأمن الإلكتروني الوطني الذي يلزم الهيئات الحكومية بتقديم تقارير عن حالة البنية التحتية للأمن الإلكتروني لديها، ما يضمن للهيئة مراقبة هذه الأنظمة والتدخل بهدف تعزيز أمنها.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *