مؤسسة الإمارات تطلق معرض “بالعلوم نفكر 2016”

ض

أطلقت مؤسسة الإمارات، يوم أمس، معرض بالعلوم نفكر 2016″، وذلك بمشاركة ما يزيد عن 550 مشارك من شباب مدارس الثانوية والجامعات، والذين سيعرضون مشاريعهم وابتكاراتهم العلمية على مدى ثلاثة أيام في مركز دبي التجاري العالمي، في الفترة الممتدة من 17 حتى 19 أبريل 2016.

ويقام المعرض بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم ومجلس أبوظبي للتعليم و ذلك في مركز دبي التجاري العالمي، و يمثل أحد أهم الفعاليات على مستوى المنطقة، حيث يهدف الى تشجيع الشباب على تطوير وتصميم وبناء مشاريع علمية قادرة على حل المشكلات الاجتماعية، و على تطوير الحس التنافسي لديهم عبر عرض ابتكاراتهم العلمية وأنشطتهم التفاعلية المبتكرة في مجالات العلوم والهندسة والنفط والغاز والطاقة والطيران وقطاعات التكنولوجيا المختلفة في إطار مسابقة “بالعلوم نفكر”.

ض

و تضم “مسابقة بالعلوم نفكر” عددًا كبيرًا من مشاريع الشباب على مستوى الدولة في 13 فئة علمية مختلفة، مع العلم أنه تم إضافة فئتين علميتين جديدتين هذا العام و هما الطيران وتصميم المركبات و الأنظمة لذوي الاحتياجات الخاصة، و تمت إضافة جائزتين جديدتين في المسابقة في فئة اختيار القطاع الحكومي و فئة اختيار قطاع الصناعة.

ويترافق مع هذه المسابقة فعاليات “ملتقى بالعلوم نفكر” العلمي والذي يقام بمشاركة كوكبة من الجامعات والشركات والمؤسسات من قطاعات البترول، والتكنولوجيا، والبيئة، والطيران، حيث يقوم بتقديم تجارب علمية لتشجيع الشباب وتحفيزهم على التخصص في المجالات العلمية المتنوعة.

ض

و يتضمن المعرض ورش عمل لبناء قدرات المشاركين، وأنشطة ترفيهية ذات محتويات تعليمية في مجالات الفيزياء والكيمياء، وجلسات تحفيزية تهدف إلى تنمية مهارات الشباب، بالإضافة إلى جلسات نقاشية تناقش سبل مساعدة العلماء الشباب على إقامة وتطوير مشروعاتهم العلمية وتحويلها إلى مشاريع استثمارية ذات قيمة اجتماعية.

ض

و يمثل “معرض بالعلوم نفكر 2016 منصة لربط الشباب مع الخبراء من خلال عقد ورش عمل تحفيزية تركز على المجالات الرئيسية في التعليم والابتكار و حلقات نقاش تتيح للمشاركين فرصة الاستماع إلى نصائح عدد من العلماء الإماراتيين مما سيسهم في إرشاد الشباب لاختيار مهنهم المستقبلية، كل ذلك في إطار برنامج مصمم لتمكين الشباب من التواصل مع قطاع الأعمال والصناعة في المجالات العلمية المختلفة.

 

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *