قفزات ذكية تكشف المواد المخدرة بسرعة فائقة

q

طور فريق من الباحثين من جامعة أنتويرب البلجيكية، بالإشتراك مع فريق من كاليفورنيا الأمريكية، قفزات يدوية تمكن في خضون دقيقة واحدة من الكشف عن المواد المخدرة على شكل بودرة مثل الكوكايين، بمجرد لمسها فقط.

وأشار الباحثون أن القفزات الذكية مزودة بمستشعرات مثبتة بين إصبعي الإبهام و السبابة، من خلالها يمكن فحص عينات الكوكايين و رصدها و التثبت منها من بين المواد المغشوشة الأخرى مثل الكافيين والبارا سيتمول وحمض البوريك والليدوكايين.

و تعتمد الطرق التقليدية للكشف عن المواد المخدرة داخل المطارات أو الشرطة أو الأماكن الأخرى، اختبار تغيير الألوان الذي يعتمد على استخدام مادة كيميائية تسمى “ثيوسيانات الزئبق الثنائي”، والتي تدل على وجود المخدر بتغيير لون المادة إلى الأزرق.

بينما تستخدم القفازات الذكية بصمات الأصابع، عبر وضع المسحوق المراد اختباره بين السبابة والإبهام، فإذا نتج عن فركه بواسطة مادة الجيلاتين الموجودة بإصبع الإبهام، إشارة كهروكيميائية، فهذا تفسير على وجود الكوكايين.

لذلك يرى الباحثون أن القفزات الذكية تعد الخيار الأمثل والأسرع والأسهل، والأقل تكلفة، مقارنةً بالاختبارات الكيميائية التي تحتاج إلى معامل وأجهزة باهظة الثمن.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *