استهداف كبير للحسابات المصرفية الإماراتية من قبل المخترقين

pakistan-ATM-machine

تعد الحسابات المصرفية في دولة الإمارات من بين الأمور المستهدفة من قبل الهاكرز و لصوص الإنترنت في جميع أنحاء العالم. حتى أن تقرير أصدرته شركة الحماية الإلكترونية كاسبرسكي لاب أكد أن الإمارات تحتل المرتبة التاسعة من بين البلدان الأكثر استهدافًا، وقد  تعرض 2.54% من أصحاب الحسابات على الإنترنت لهجوم من قبل فيروس حصان طروادة المصرفي، هذا الفيروس القادر على سرقة تفاصيل الحسابات البنكية وإفراغ هذه الحسابات من الأموال.

التقرير كشف أيضًا عن عدد محاولات سرقة الأموال من الحسابات المصرفية عن طريق الإنترنت في جميع أنحاء العالم بين يوليو وسبتمبر من هذا العام والذي بلغ 5.680.000 محاولة.

نيكولاي سولينغ مدير الخدمات التقنية في شركة “هيلب أي جي”، أكد أن الخطر الذي يهدد أصحاب الحسابات المصرفية في الإمارات هو نفسه الذي يتعرض له أصحاب الحسابات في جميع أنحاء العالم غير أن عملاء البنوك في الإمارات يتمتعون بحماية أقل مما يجعلهم أكثر عرضة للسرقة من غيرهم.

فعملاء البنوك في أوروبا يتمتعون بحماية من قبل الاتحاد الأوروبي، ففي حال اختراق حساب العميل البنكي وسرقة مبلغ كبير من المال لن يتكبد الخسائر وحده.
العكس تمامًا في الإمارات والخليج، ففي هذه البلدان يتحمل العميل مسؤولية اختراق حسابه.

dubaibanks

هذه قائمة أكثر البلدان المستهدفة:
1. النمسا: 4.98%
2. سنغافورة: 4.23%
3. تركيا: 3.04%
4. ناميبيا: 2.91%
5. ونيوزلندا: 2.86%
6. هونغ كونغ:2.81%
7. أستراليا: 2.78%
8. لبنان: 2.6%
9. الإمارات: 2.54%
10. سويسرا: 2.46%

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *