يد إصطناعية لفاقدي الإحساس بالأطراف

لن يصبح فقدان بعض الاطراف أو فقدان الإحساس بها مشكلة بعد الآن إذ مع تطور التكنولوجيا قام علماء في وزارة الدفاع الأميركية بابتكار يد اصطناعية تسمح بالاستشعار الحسي، حيث تطوع أحد الفتيان البالغ من العمر “28 عاماً” و  الفاقد لجزء من ذراعه بتجربتها .

قام العلماء بربط اليد الإصطناعية بقشرة المخ الخاصة بالمتطوع على أمل أن يتمكن من  بالتحكم بها بواسطة أفكاره، ونالت العملية نجاحًا كبيرًا لأن الشاب تمكن من الإحساس بالأشياء التي يلمسها وتحديد  مكان اللمس بنسبة 100 %.

أصبحت هذه العملية رائدة ولاقت نجاحًا كبير وأفاد جاستن سانشيز المسؤول عن هذا الاختراع أن اليد الإصطناعية تعتبر تطور كبير في مجال الأطراف الصناعية المرتبطة بالأفكار إلا أنه من الصعب أن يتم التحكم بها والقيام ببعض الحركات المحددة.

شارك بتعليقك :


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *