رونالدو يقترب من الإطاحة بـ زارا

بالهدف الذي أحرزه مؤخرا في الفوز 4-1 على الضيف خيتافي، أصبح كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد يحتل الأن المركز الثالث في قائمة الهدافين التاريخيين للدوري الاسباني ليتجاوز بذلك الأسطورة هوجو سانشيز.

المكسيكي سانشيز سجل 234 هدفا في الليجا منهم 164 بقميص ريال مدريد، فيما رفع رونالدو بهدفه في خيتافي رصيده الى 235 هدفا، أو 236 : وذلك في حال احتساب الهدف الذي سجله الدون منذ خمسة مواسم من ركلة حرة في مرمى ريال سوسيداد حين ارتطمت الكرة بظهر زميله بيبي لتحول اتجاهها في المرمى، وحتى الأن هناك جدل حول احتساب الهدف لرونالدو أم بيبي.

لكن في حال احتساب هذا الهدف لرونالدو أم لا، ففي جميع الأحوال أصبح نجم الميرينجي هو ثالث أكثر لاعب يسجل أهدافا في تاريخ مسابقة الليجا التي إنطلقت منذ 87 عاما.

تيلمو زارا نجم أتلتك بلباو السابق يحتل حاليا المركز الثاني في القائمة برصيد 251 هدفا، وفي حال استمرار رونالدو على معدل تهديفه الحالي فإنه قد يطيح بزارا نهاية الموسم الحالي ليحتل الوصافة بدلا منه خلف المتصدر الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة والذي هو الهداف التاريخي للمسابقة برصيد 290 هدفا، لكن مع العلم أن ميسي بدأ اللعب في الليجا عام 2004، بينما ظهر رونالدو لأول مرة في البطولة الاسبانية عام 2009 عندما انتقل للريال قادما من مانشستر يونايتد الانجليزي.

شارك بتعليقك :



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *