تقرير – عشرة لاعبين يجب أن يتألقوا قبل نهاية الموسم الحالي وإلا..

سيحاول عدد كبير من نجوم الكرة العالمية اثبات أنفسهم خلال النصف الثاني من الموسم الحالي والذي بدأ لتوه خاصة هؤلاء الذين يريدون حجز مكان في التشكيلة الأساسية لمنتخبات بلادهم في بطولة الامم الأوروبية يورو 2016 بفرنسا وأيضا كوبا أميركا ، هذا بالاضافة الى اللاعبين الذين انتقلوا لأنديتهم الحالية بأموال كثيرة ويريدون أن يثبتوا للجميع أنهم استحقوا هذه المبالغ التي دفعت لجلبهم وفيما يلي نعرض لكم أبرز الأسماء التي ستحاول اثبات نفسها خلال الأشهر المتبقية هذا الموسم.

 
كريستيان بنتيكي
البلجيكي انضم لليفربول صيف العام الماضي في عهد المدرب السابق برندان رودجرز، لكن دوره تراجع مع المدرب الجديد يورجن كلوب، والذي فضل اللعب بثلاثي هجومي يقوده صانع الالعاب البرازيلي روبرتو فيرمينو، وهوما جعل بنتيكي في وضع حرج وحبيسا لمقاعد البدلاء، والأن ليس أمام نجم أستون فيلا السابق سوى تطوير نفسه اذا ما أراد ان يحجز لنفسه مكان في الخطط المستقبلية لكلوب.

 
ممفيس ديباي
الجناح الهولندي الذي وصفه البعض بأنه “كريستيانو رونالدو” الجديد، فشل حتى الأن في اثبات نفسه مع مانشستر يونايتد بعد أن انتقل لفريق المدرب “لويس فان خال” في الصيف قادما من أيندهوفن، حيث لم يسجل سوى هدفين فقط خلال 17 مشاركة له بالدوري الانجليزي الممتاز هذا الموسم.

 
جاكسون مارتينيز
انضم الكولومبي لأتلتكو مدريد في الصيف قادما من بورتو مقابل أموال كثيرة، حيث كانت تعتقد ادارة الروخيبلانكوس أن اللاعب سيعوضهم عن “دييجو كوستا” الذي رحل لتشلسي، الا أن الكولومبي لم يقدم الأداء المطلوب، وهو ما جعل المدرب “دييجو سيميوني” يفضل عليه في الهجوم الثلاثي أنتوان جريزمان، أنخل كوريا ولوتشيانو فييتو.

 
ادين دجيكو
تألق المهاجم البوسني في بدايته مع روما حيث سجل هدفا في يوفنتوس، الا أن مستواه انحدر بشكل ملحوظ بعد شهر نوفمبر، وهو ما تسبب في أن المهام الهجومية للجيالوروسي أصبح يتحملها الجناحين ومنهم المصري محمد صلاح.

 
بيدرو
المهاجم الاسباني انتقل لتشلسي قادما من برشلونة، وبدا للجميع أنه سيتأقلم بسرعة مع الكرة الانجليزية خاصة بعد الهدف الذي سجله في وست بروميتش، الا أن مستواه تدهور فيما بعد ولم يسجل سوى هدف واحد في أخر 19 مشاركة له، وهو ما جعل البعض يقول أن مقاعد بدلاء برشلونة كانت أفضل بالنسبة له!.

 
ادين هازارد
نجم تشيلسي اللاعب الأفضل في البريميرليج الموسم الماضي، لم تسر الأمور على ما يرام بالنسبة له هذا الموسم، النجم البلجيكي فقد قدرته على التهديف وأيضا على امتاع المشاهدين، ولابد أن يستعيد مستواه في أقرب وقت ممكن اذا ما اراد التواجد في يورو 2016 أو الرحيل لنادي كبير غير تشيلسي خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

 
ادينسون كافاني
مازال المهاجم الأوروجوياني يعاني في فريق باريس سان جيرمان الفرنسي حيث مازال المدرب “لوران بلان” يعتبره رقم 2 في هجوم الفريق بعد النجم السويدي “زلاتان ابراهيموفيتش” والذي يبدو أنه سيوقع على عقد جديد مع الفريق العاصمي، وهو ما يعني أن كافاني ربما يجب أن يبحث من الأن عن نادي كبير أخر ينتقل له الصيف المقبل، لكن حتى يحدث ذلك يجب على نجم نابولي السابق أن يحاول التألق وتقديم أفضل ما لديه خلال الشهور المتبقية من الموسم الحالي.

 
ايسكو
صانع الألعاب الشاب عانى كثيرا تحت قيادة “رافائيل بينيتيز” المدير الفني السابق لريال مدريد، لكن مع قدوم الفرنسي “زين الدين زيدان” يبدو أن أمال اللاعب في الحصول على فرصته والتألق مع الميرينجي قد عادت مرة أخرى، وسيكون هذا الأمر بمثابة تحدي لـ “زيزو” في مهمته مع فريق العاصمة الاسبانية.

 
إلياكيم مانجالا
قلب دفاع مانشستر سيتي تعرض لانتقادات لاذعة هذا الموسم خاصة في ظل غياب شريكه “فنسنت كومباني” للإصابة، ويجب على الفرنسي أن يحاول أن يثبت لجماهير الستسنز خلال المواجهات المقبلة أنه قادر على تحمل مسؤولية دفاع السكاي بلوز وأنه يستحق الأموال الكثيرة التي دفعت فيه لجلبه من بورتو.

 
سيمون مينوليه

حارس المرمى جدد مؤخرا تعاقده مع نادي ليفربول الانجليزي لمدة 5 سنوات، لكن يقال أن ذلك حدث ليس لثقة النادي فيه وانما فقط تمهيدا لبيعه بأعلى قيمة خلال الصيف المقبل، لكن من ناحية أخرى فإن البلجيكي لديه فرصة خلال الشهور المقبلة لإثبات نفسه اذا ما اراد أن يحجز لنفسه مكان له في خطط المدرب “يورجن كلوب” المستقبلية مع الريدز.

شارك بتعليقك :



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *