10 % من موظفي الإمارات يستقيلون من عملهم سنويًا

q

أظهرت دراسات محلية اجريت في دولة الإمارات، وتم الكشف عنها في منتدى التوطين الذي أقيمت فعالياته في أبوظبي،  أن 10% من الموظفين يستقيلون من وظائفهم سنويًا.

ويعود سبب الإستقالة لعدة عوامل أهمها أن أغلب الوظائف لا توفر مجال لتدريب و تطوير مهارات الفرد، إضافةً إلى الأنماط السلبية التي تتبعها أغلب الشركات و ابتعادها عن مبدأي التحدي و الحماس، و إلى عدم التقدم في العمل أو الرضا عن الأجر الممنوح وانعدام الثقة المتبادلة بين الطرفين وغيرها من الأسباب الأخرى.

وقد دعا المدير العام لدائرة التنمية السياحية لحكومة عجمان، فيصل النعيمي، إلى ضرورة التركيز لفهم الفجوه الحاصلة بين عدم رغبة المواطنين في الإلتحاق بالمؤسسات الخاصه و عزوف هذه الأخيرة على تنفيذ مبادرات التوطين بالشكل المنتظر.

وقد توصل النعيمي من خلال البحث في هذا المجال واستطلاع الرأي أن المواطنين يبحثون عن عمل يضمن لهم التطوير المستمر ضمن بيئة من الانسجام والثقة في قدراتهم، في حين يبحث أصحاب القطاع الخاص عن المبادرة والإبداع والابتكار والعمل الجاد والتفرد والمرونة.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *