وزارة التربية تدمج الأهازيج الشعبية في التربية الموسيقية

q

أشار موجه أول تربية موسيقية في وزارة التربية والتعليم الإماراتية، الدكتور محمد القسطاوي، أن المناهج المطورة في ما يتعلق بمادة التربية الموسيقية، أضيف إليها مجموعة من الأناشيد باللغة الإنجليزية، إلى جانب أناشيد وطنية واجتماعية وألحان عربية مشهورة، و أهازيج وألعاب شعبية، للصفوف الأولى والرابعة والسابعة، وذلك سعيًا من الوزارة لترسيخ الهوية الوطنية.

ومن بين الأهازيج المعروفة  التي تم ادماجها في الألعاب الشعبية، نذكر “طاق طاق طاقية” و”حمامة نودي نودي” و”أنا الذيب”، أما بالنسبة للصف السابع فقد أدخل عليه فن اليولة والعيالة والليوا. وقد تم اختيار الأهازيج عمومًا بالتعاون مع معهد التراث في الشارقة، وبيت الألعاب الشعبية، وذلك بحسب ما صرحت به وزارة التربية والتعليم، في موقعها الإلكتروني.

أما بالنسبة للنواة التدريبية، فقد تم تكوينها بالاستناد إلى 40 شخصاً من مدرسين و موجهي التربية الموسيقية، كلفت بتدريب المعلمين على عزف 17 أنشودة، في ورشة تدريبية تخصصية استمرت 4 أيام.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *