فئة الشباب في أبو ظبي تتسبب في 63% من حوداث المرور

index

كشفت إحصائيات مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي، أن فئة الشباب بين سني ال18 و35 عامًا، تعد  أكثر فئة مسببة للحوادث بنسبة 63%  من إجمالي الحوادث المرورية خلال التسعة أشهر الماضية من العام الحالي، لتبلغ  نسبة الوفيات من تلك الفئة نحو 34% من عدد وفيات الحوادث المرورية خلال نفس فترة المذكورة.

وقد وضح مدير المديرية بالإنابة العميد خميس إسحاق محمد،أن أسباب الحوداث متعددة أهمها الانحراف المفاجئ وعدم ترك مسافة كافية، والسرعة دون مراعاة ظروف الطريق، وتجاوز الاشارة الضوئية الحمراء، والاهمال وعدم الانتباه.

و صرح العميد أن هناك برامج مستمرة تستهدف رفع مستوى الثقافة المرورية بين الشباب، حيث تعد هذه الفئة هي الأهم بنسبة 53.6% من إجمالي حاملي الرخص بالإمارة.

وتعتمد الخطة على  التوعوية من خلال  شبكات التواصل الاجتماعي، والمحاضرات بالمؤسسات التعليمية، وتنظيم المعارض للارتقاء بسلوك السائقين الشباب وفتح قنوات للتواصل والحوار معهم، وحثهم على الالتزام بقانون السير والمرور،إلى جانب تطبيق خطة شاملة للحد من المخالفات التي يرتكبها الشباب، من خلال زيادة عدد الرادارات وتطوير نظام مراقبة متجاوزي الإشارة الضوئية، بما يحقق أقصى درجات السلامة المرورية على الطرقات وتفادي وقوع الحوادث المرورية الجسيمة.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *