دبي ستتفوق على الصين اقتصاديًا بحلول 2020

Expo_2020_Dubai_UAE_image_05

يعتبر معرض “إكسبو” من أهم المعارض الإقتصادية في العالم، وقد قال الخبراء الاقتصاديون أنهم يتوقعون أن النمو الإقتصادي في دولة الإمارات العربية المتحدة سيتفوق على النمو الإقتصادي الصيني، وذلك بحلول سنة 2020 تزامنًا مع هذا الحدث. وستحقق دولة الإمارات نموًا قدر بـ6.6 أي اسرع من النمو الذي تحققه الصين والذي يبلغ 6.33 بالمائة.
وأكد “رائد الصفدي” مدير السياسات الاقتصادية والبحوث في دائرة التنمية الإقتصادية بدبي أنه في الفترة التي تسبق إقامة معرض” إكسبو” ستتغلب دبي على الصين اقتصاديًا نظرًا أن دبي تحقق نجاج في الإستثمار والمشاريع الضخمة من مختلف وأبرز رجال الأعمال في المنطقة والعالم.

2020
ومن المتوقع أن يحقق قطاع السياحة والضيافة والخدمات اللوجستية نموًا سريعصا في 2016 ومع اقتراب معرض “إكسبو” سنة 2020 سينتعش القطاع أكثر ويحقق مزيد من التقدم.
وسيدوم المعرض على عدة أشهر، وحسب ما صرحت به وزيرة الدولة “ريم الهاشمي” وهي العضو المنتدب في اللجنة العليا لاستضافة معرض “إكسبو” سيضيف هذا الحدث مبلغ 24 مليار دولار إلى الناتج الإجمالي في دبي، وبالإضافة إلى ذلك سيوفر فرص عمل قدرت ب 227 ألف عمل في الإمارات.
وبالاستناد لتقرير نشر في صحيفة “ذا ناشيونال”فإن القطاع التجاري في دولة الإمارات العربية المتحدة سيحقق نمو في المنطقة أكثر من الدول الأخرى، بالرغم من تراجع أسعار النفط في العالم،ولكن الإمارات لم تقتصر على النفط في الإقتصاد بل قامت بعديد الإنجازات المهمة منها تحسين البنية التحتية و”ميناء جبل علي” والمركز التجاري “دبي ساولت” الواقع بالقرب من مطار اَل مكتوم الدولي.
وأشار التقرير أن الاستثمار على المدى البعيد لن يقتصر على النفط بل ستكون العديد من القطاعات داعمة للإقتصاد بدولة الإمارات العربية المتحدة، مثل الصناعة والتجارة.
وعكس ذلك نجده في الصين، حيث يشهد النمو الإقتصادي نموًا بطيئًا نظرًا للقوانين الصارمة المتبعة هناك حيث ترغم المدخرين على وضع أموالهم في البنوك الحكومية مما ينتج عنه الديون المصرفية.
وقد عرقل انهيار سوق الأوراق المالية بالصين النمو الإقتصادي مما جعل النمو متباطئ بشكل واضح.

1316735160_obvalnabirze

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *