دبي بوابة دولية للتجارة الصينية وقيمة التجارة بينهما ترتفع بنسبة 29%

q

تعتبر جمهورية الصين الشعبية الشريك التجاري الأول لدبي عالميًا لعام 2014، حيث شهدت قيمة التجارة بين كل من البلدين نمو بنسبة 29% لتصل إلى 174 مليار و840 مليون درهم، توزعت على الواردات بقيمة 167 مليار و 640 مليون درهم والصادرات بقيمة مليار و510 مليون درهم وإعادة التصدير بقيمة 5 مليارات و 690 مليون درهم.

وبحسب إحصائيات جمارك دبي  فاقت قيمة تجارة دبي مع الصين في الفترة الممتدة بين 2011 و2014 نصف تريليون درهم لتصل إلى 527 مليار درهم، مع العلم أن الهواتف وأجهزة الكمبيوتر وأجهزة استقبال البث الفضائي والسيارات والألمنيوم تأتي في مقدمة البضائع التي يتعامل بها الطرفين.

من جانبه قال رئيس موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة سلطان أحمد بن سليم، أن  دبي أصبحت تمثل  بوابة دولية للتجارة الصينية، تستقطب التجار والمستثمرين من كافة أنحاء العالم لإنجاز صفقاتهم التجارية مع الشركات الصينية التي تتخذ من أسواق دبي ومناطقها الحرة مقرات إقليمية ودولية لمكاتبها ومستودعاتها من أجل توزيع منتجاتها إلى الأسواق العالمية في الشرق الأوسط وأوروبا وإفريقيا.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *