دبي الأولى عالميًا في تعدد الجنسيات

o-THE-DUBAI-MALL-facebook

أظهر تقرير “منظمة الهجرة الدولية” لـعام 2015 أن دبي جاءت في المرتبة الأولى عالميًا من ناحية تعدد الجنسيات المقيمة فيها، حيث تبين أنها تضم أكثر من 200 جنسية أغلبهم من جنوب آسيا، بنسبة 90 % من السكان الوافدين إليها، تليها بروكسل التي أظهر التقرير أن 62% من سكانها ليسوا أصليين.

ومن بين الدول الأخرى التي احتلت مراتب متقدمة في التقرير نذكر تورنتو (نسبة السكان من الأجانب 46%)، وأوكلاند (39%) وسيدني (39%)، ولوس آنجلوس (39%)، وسنغافورة ( 38%)، ولندن (37%)، ونيويورك (37%)، ثم ملبورن (35%).

وتجدر الإشارة إلى أن منطقة الخليج العربي شهدت خلال أربعة عقود نمواً سريعًا، بالمقارنة مع الدول العربية الأخرى، حيث أصبحت تمثل أحد الخيارات أمام قطاع الأعمال والمشروعات وفرص الاستثمار، فيما تعتبر تجربة دبي الأهم على الإطلاق من خلال استقطابها لرجال الأعمال الأجانب حول العالم، وإعطائهم حرية التملك والانتفاع بأراضي الدولة، وهو ما يفسر نمو عدد السكان فيها من مليونين و326 ألف نسمة نهاية 2014, إلى مليونين و382 ألف نسمة خلال النصف الأول لعام 2015, أي بمعدل 2,4%.

 

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *