تراجع تدريجي لأسعار الإيجارات في دبي

عقارات-دبي1

سيشهد هذا العام تغيرات واسعة في القطاع العقاري بدبي على مستوى الشراء والتأجير، هذا ما صرحت به مجموعة “ذا اتش هولدينغ انتربرايس”.
وأكدت المجموعة نفسها بأن أسعار الإيجارات ستشهد تصحيحًا ملحوظا أسرع حتى من المتوقع.

كما أكدت شركة “جي إل إل” العالمية أيضًا أنها تتوقع انخفاض إيجارات الوحدات السكنية بنسبة 10% وذلك بسبب وجود آلاف الوحدات العقارية والفلل قيد التسليم خلال العام الجاري.

وقال رئيس مجموعة “ذا اتش هولدينغ” حفيظ عبدالله، في تصريح له أن هناك 12000 شقة ونحو 2000 فيلا قيد التسليم هذا العام.
وأضاف عبدالله أن السوق العقاري بدبي له علاقة بالقوة الشرائية للمستثمرين والمقيمين الأجانب والتباطؤ الاقتصادي للدول المصدرة للنفط وقوة سعر الدرهم الإماراتي مقارنةً بسعر الدولار مقابل اليورو والروبل.

وأكد حفيظ أن سوق الإيجارات في دبي يمر بمرحلة صحية نسبيًا، و أن الأسعار ستزيد بشكل تدريجي حتى معرض إكسبو 2020، والمشاريع الكبيرة التي يتم تسليمها في الإمارة تشير إلى قطاع اقتصادي صحي، سيكون له تأثير أولي على أسعار التملك والتأجير.

وللتذكير فإن حوالي 140 جنسية استثمرت خلال 2014 نحو 218 مليار درهم في سوق عقارات دبي. كما خصصت دبي أكثر من 100 هكتار من الأراضي لبناء مساكن بأسعار معقولة تناسب الناس ذوي الدخل المتوسط، بين 3000 درهم و10000 درهم شهريًا.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *