جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يتلف 56 كلغ من الأغذية واللحوم الفاسدة

نفذ جهاز الرقابة الغذائية بأبوظبي حملة تفتيشية على العديد من المنشآت الغذائية من ضمنها مجموعة من المطاعم والمخابز ومحلات لبيع الحلويات ومحلات لبيع الخضر والفواكه ومحلات لبيع الأسماك واللحوم في كل من أبوظبي والعين والمنطقة الغربية. وشملت الحملة 163 منشأة غذائية أصدر خلالها المفتشون 26 تنبيهًا و68 إنذارًا وتم إصدار 9 مخالفات لمنشآت غير ملتزمة بالقوانين والشروط المعمول بها في الجهاز، واستوفت 36 منشأة كافة الشروط المفروضة من الجهاز وأتلف قرابة 56،5 كيلوغرام من الأغذية واللحوم الفاسدة خلال حملة تفتيشية نفذت في مساء السبت الماضي من قبل 40 مفتش في الجهاز.

وعليه قال محمد عبد الله الفردان مدير إدارة الإتصال وخدمة المجتمع بالإنابة: “تعتبر هذه الحملة الرقابية الشاملة هي الأولى من نوعها التي ينفذها جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية لجميع المنشآت الغذائية والحيوانية في ذات الوقت، وذلك في إطار حملاته التفتيشية المفاجئة التي ينفذها في فترات مختلفة من العام على المنشآت الغذائية المتنوعة في إمارة أبوظبي للتحقق من التزامها باشتراطات السلامة الصحية والممارسات السليمة في هذه المنشآت”. وأفاد الفردان أن هذه الحملة نفذت بعد أن تم ملاحظة زيادة الاستهلاك وإقبال الأفراد على هذه المنشآت خاصةً في ظل تزايد عدد السياح من داخل وخارج الإمارة بهدف الحفاظ على سلامتهم جميعًا والتأكد من التزام هذه المؤسسات بالشروط الصحية اللازمة التي يفرضها جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في أبوظبي.

وأضاف أن “مفتشي الجهاز ركزوا خلال الحملة على مناطق التخزين والتحضير وأماكن التداول والتأكد من تطبيق هذه المنشآت لمعايير الصحة والسلامة الغذائية خاصة في وقت الذروة”. وأكد مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع بالإنابة أن الجهاز يقوم بتنفيذ حملات تفتيشية في الفترات الصباحية والمسائية كافة أيام الأسبوع لحماية المستهلكين، وقد ركز المفتشون خلال هذه الحملة على مناطق التخزين والتحضير وأماكن التداول والتأكد من تطبيق هذه المنشآت للشروط الصحية اللازمة لرصد المخالفات.

شارك بتعليقك :