تنمية المجتمع | دراسة وضعية 219 مسنا يعيشون بمفردهم

أعلنت هيئة تنمية المجتمع في دبي عن إطلاق حملة للبحث في مسألة 219 مسنا يعيشون بمفردهم، دون شخص يستطيع مد يد المساعدة لهم، حيث دعت كافة أطياف المجتمع إلى مساعدتها للتمكن من الوصول إليهم وتمكينهم من الرعاية المطلوبة، حسب كل حالة على حدة. وقالت مريم الحمادي، مديرة إدارة كبار السن في الهيئة، في هذا السياق : “إن الرقم الإجمالي لعدد المسنين، وفقا للإحصائية التقديرية لمركز دبي للإحصاء، يفيد بوجود 468 مسنا في إمارة دبي يعيشون بمنازلهم بمفردهم، من بينهم 219 مسنا لا تتوافر أي معلومات عن أوضاعهم، أو مكان سكنهم”.

هذا ووضحت الحمادي أن “الهيئة ترعى 249 مسنا يعيشون بمفردهم، عبر تسجيلهم في برنامج “وليف للرعاية المنزلية” المخصص لرعاية كبار السن، إلا أن البيانات الإحصائية تشير إلى وجود 219 مسنا آخرين يعيشون بمفردهم، وليس لديهم من يعتني بهم من الأبناء أو الأهل”، مؤكدة على أن “إدارة كبار السن تولي اهتماما كبيرا بفئة المسنين الذين يعيشون بمفردهم، وتعتبرهم مسؤوليتها الأولى، لأن ليس لهم سند أو راع غير الهيئة”، وأن “الوصول إليهم يعد تحديا كبيرا تضعه الهيئة في مقدمة برامجها، خلال العام الجاري”، خاصة أن خدمات البرنامج تشمل “الخدمات الاجتماعية والمعرفية والتأهيلية، والعناية الذاتية والترويحية والترفيهية، ومتابعة حاجات المسن مع الجهات الخدمية والصحية، وغيرها، ويتم تقديمها للمسنين المسجلين في منازلهم وخارجها”.

شارك بتعليقك :