تراجع نسبة المسافرين للعلاج في الخارج إلى 70%

images

أكد الأطباء إثر مشاركتهم في مؤتمر الإمارات السابع لأمراض السرطان أن نسبة  سفر المواطنين للعلاج في الخارج تراجعت إلى 70%, وأن 30% هم فقط من يتلقون العلاج خارجًا على حساب نفقاتهم الخاصة في كنف من السرية التامة، ويعود هذا التراجع للتزايد الملحوظ  لأعداد  المراكز والمستشفيات التخصصية في الدولة، نذكر منها  مستشفى الشيخ خليفة في رأس الخيمة ومستشفى توام في العين إضافةً إلى الوحدات المتخصصة الأخرى في المستشفيات الحكومية والخاصة مما ساهم في تطور نوعية الخدمات وتحسن  مجال التشخيص.

من الملاحظ أن سرطان الثدي لدى النساء لازال يشهد ارتفاع في نسبة الوفيات قدر ب  25 %، محتلًا بذلك المرتبة الأولى لذك فإن الدولة تحرص على مزيد  تطوير أنظمة الرعاية الصحية وإدخال التقنيات الحديثة للمستشفيات والمراكز الصحية في القطاعين العام والخاص للحد من ظاهرة تلقي العلاج بالخارج و توفير مشقة وعناء السفر على  المريض.

كما ناقش المؤتمر مواضيع عديدة ودرسوا أحدث المستجدات المتعلقة  بإدارة الألم وسرطان الرئة وسرطان الرأس وسرطان الثدي، وأجرى الأطباء ورشة عمل مباشرة و مبتكرة من أجل  تعريف  الجراحين في دبى على أحدث تقنيات واساليب إجراء العمليات الجراحية، و هي فرصة  مميزة للتعلم من خبراء و رواد عالمين في هذا المجال .

شارك بتعليقك :


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *