اقتصادية دبي | دعوة الباعة إلى احترام عادات وتقاليد المجتمع الإماراتي

في إطار تكثيف عمليات التفتيش الدورية استعدادا إلى الاحتفالات بالعيد الوطني، تقوم الوحدات المختصة والتابعة لإدارة حماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، بعمليات تفتيش مكثفة لحماية المستهلك من أي خدمات أو منتجات تتنافى وروح المجتمع الإماراتي أو عاداته وتقاليده.

في هذا السياق أكدت الإدارة على فرضها لغرامات مالية وعقوبات قد تصل حد إغلاق المحل التجاري إذا تواصلت عملية البيع لأي منتج يخرج عن دائرة المتعارف عليه في المجتمع الإماراتي المحافظ أو لأي منتج يحتوي مغالطة أو مضرة للمستهلك. هذا وقال حسن علي بونفور، مدير أول الرقابة الميدانية في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك بدائرة التنمية الاقتصادية في دبي، “يجب على التجار التأكد من أن البضائع والمنتجات المعروضة والمبيعة في منشآتهم لا تخالف العادات والتقاليد المحلية، فضلا عن ألا تكون البضائع المعروضة للبيع مخالفة للقوانين التجارية والاشتراطات المعمول بها في دولة الإمارات”.

شارك بتعليقك :