7 مؤشرات تكشف استهلاك المراهق للمخدرات

0201604060940477

مصاحبة أصدقاء السوء وعدم خضوعهم لمراقبة الأباء المستمرة وغيرها من الأسباب التي تجعل المراهقين يقعون فريسة لإغراء التدخين و تناول المخدرات واستهلاك الكحول ليبدؤوا بذلك رحلة تدمير حياتهم العلمية والمهنية والصحية.
كيف تكتشف تدخين المراهق أو تعاطيه للمخدرات؟

– إذا شممت رائحة النعناع عند عودة طفلك المراهق إلى المنزل فأعلم أنه يحاول بها إخفاء رائحة التدخين وحتى وإن سألته عن تلك الرائحة سيجيبك بأنه يحب مذاقة.

– تظهر عليه علامات الفرح بمجرد إخباره أنك مشغول أو أنك ذاهب إلى مكان ما وستقضي وقتًا طويلاً، و يضطرب حين تخبره أنك ستقضي وقتًا معه.

– يبدأ طفلك بإنفاق مصروفه اليومي بمعدل أسرع بكثير من المعتاد.

– أثناء تفتيش جيوب ملابسه و حقيبته ستجد حتما ثقاب أو ولاعة سجائر.

– إحمرار وضيق بؤبؤ العين من أبرز العلامات التي تظهر على مستهلكي المخدرات.

– يستخدم مدمني المخدرات قطرة للعين وذلك قصد إخفاء تأثرها بالمخدرات، فإذا وجدت زجاجة القطرة في حقيبة ابنك فلا تجعل ذلك يمر بسهولة.

– فقدان الوزن المفاجئ من العلامات التي تؤكد إدمان طفلك على المخدرات أو التدخين، أما إذا لاحظت أنه يأكل أضعاف الكمية المعتادة فتثبت من عدم استهلاكه للكحول.

شارك بتعليقك :


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *