وزارة الداخلية تدعو للإهتمام أكثر بجرائم الإساءة للأطفال

617c6f4bb3c7b8ca218b87cc2276fe14.jpg_2

احتفلت أمس وزارة الداخلية باليوم العالمي للطفل وتزامنًا مع هذا الإحتفال أكد اللواء الدكتور “ناصر لخريباني النعيمي”، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس اللجنة العليا لحماية الطفل بوزارة الداخلية، ورئيس القوة العالمية الافتراضية “الـ V.G.T”، عن حرص الإمارات على سلامة وأمن الأطفال لأتها أولوية قصوى لدى القيادة العليا، مضيفًا أن المجتمع الإماراتي أصبح أكثر وعيًا بقضايا حماية الطفل، و ذلك من خلال الإبلاغ عن حالات الإعتداء أو الإهمال التي قد يتعرض لها الأطفال من قبل ذويهم أو من غيرهم.

و من جانبه ذكر الرائد الدكتور “محمد خليفة آل علي”، مدير مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل، أن المركز يتولى مهام تطوير السياسات والإجراءات والإرشادات والمعايير، لمعالجة القضايا والمخاطر التي تتعرض لها فئة الأطفال، وتنظيم وتقييم وتنفيذ السياسات والإجراءات المتعلقة بتوفير السلامة والأمن لجميع الأطفال، مشيرًا إلى أن المبادئ القانونية العامة تفرض على الآباء والأمهات العناية بأطفالهم، و أنه وفقًا للمادة 274 من قانون العقوبات الاتحادية 3 لسنة 1987، فإن الشخص الذي يعلم بوقوع جريمة ويمتنع عن التبليغ عنها للسلطات المختصة وهي الشرطة سيتعرض للعقوبة، داعيًا الجمهور إلى الإبلاغ عن حالات الإساءة للأطفال وإهمالهم، وذلك عبر الخط الساخن” 116111″، أو إرسال “إيميل” عن طريق الموقع الإلكتروني لوزارة الداخلية لحماية الطفل.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *