عاملة فلبينية تتهم صاحب المنزل الذي عملت فيه باغتصابها

503707053

قالت عاملة فلبينية أن صاحب المنزل الذي عملت فيه قام باغتصابها، واعترف المتهم بالجريمة ولكن أكد أن ذلك كان برضاها، وهو مايسمى قانونيا “هتك عرض بالرضا”.
وأكد المتهم أثناء التحقيق معه في نيابة عجمان أنه كان بصدد البحث عن عاملة لتقوم بتنظيف منزله، ووجد العاملة الفلبينية بالقرب من بيته واتفق معها على مبلغ 40 درهم في الساعة، وسألته عن مكان أدوات التنظيف، ثم قدم لها مشروبًا غازيًا.
وقال المتهم أن العاملة هي التي استدرجته، حيث سألته عن إمكانية القيام بمساج أو تدليكه مقابل 100 درهم فوافق، ثم بعد ذلك قاما بممارسة الرذيلة برضائهما.
وفي المقابل أفادت المشتكية أن الشركة التي تعمل فيها في مجال تنظيف المباني هي من أرسلتها لتنظيف الشقة واستقبلها المتهم وأقفل الباب وسألها إن كانت تريد أن تشرب شيئًا فشكرته ورفضت، وعندما بدأت العمل اقترب منها وبدأ بسحبها وأخذ منها هاتفها وأغلقه، ثم استدراجها لغرفة النوم وقام باغتصابها، كما نفت العاملة الفلبينية قيامها له بالمساج، وأكدت أن ذلك غير صحيح بالمرة أثناء التحقيق معها.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *