سائق يتسبب في موت راكبة في الحافلة إثر جدال بينهما

q

توفيت  الشيلية ساندرا فيرغارا سيستيرناس البالغة من العمر 51 عامًا إثر سقوطها من الحافلة بعد أن فتح السائق عمدًا باب الحافلة الذي كانت تتكئ عليه ساندرا.

ويبدو أن السائق أراد الانتقام أو التخلص من الراكبة لكن الطريقة كانت مروعة، وتفصيلًا وقع الحادث عندما رفض السائق تذكرة ساندرا  الخاصة بالطلاب، وحسب الشهود بعد التجادل الذي وقع بينهما حاولت الضحية التقاط صورة لسائق بينما كانت متئكة على الباب فما كان منه كرد فعل إلا أن فتح الباب عمدًا ،فسقطت ساندرا على الفور ولقت حتفها.

 ووجهت للسائق فيرناندو إيربارا  تهمة القتل عمدًا  وأودع إلى السجن في حين ادعى محاميه أن مقتل المرأة كان مجرد حادث. بينما أكد محامي الادعاء بأن الحافلة خضعت لفحص دقيق  وتبين بأن آلية فتح وإغلاق الباب كانت تعمل بشكل جيد ولم يكن هنالك أي عطل فيها.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *