الإعدام لإماراتي بتهمة الإنضمام لداعش

77

قامت دائرة أمن الدولة بالمحكمة الإتحادية العليا بالإمارات بالحكم على عديد الأشخاص الذين لهم صلة مع التنظيم الإرهابي داعش، حيث حكم بالإعدام على إماراتي انضم للمجموعة، وبالسجن لمدة 7 سنوات على شخصين لهما صلة بهذا التنظيم، أما المتهم الرابع فقد أصدر في حقه حكمًا بالسجن لمدة 3 سنوات، و متهم اَخر من دولة عربية يدعى “محمد علي عوني” حكم عليه بالسجن 3 سنوات مع غرامة مالية قدرت بـ 50 ألف درهم بتهمة الترويج للإنضمام لداعش، ثم الترحيل عن الدولة بعد انتهاء العقوبة، كما يوجد متهم يدعى “منار جودي عباس” وهو من إحدى الاَسيوية سجن بتهمة التخابر لصالح بلده.
وقد تم الإحتفاظ بالقضية للنطق بالحكم في تاريخ 6 مارس (أذار) القادم على المتهمين الذي يبلغ عددهم 41 متهم من بينهم 39 إماراتي، وذلك ضمن مجموعة من الجلسات تم انعقادها في المحكمة الإتحادية العليا لدراسة القضايا المتعلقة بأمن الدولة، بالإستناد لما أفادت به وكالة الأنباء الإماراتية.
وقد قامت المحكمة بدورها في النظر في عديد القضايا المتعلقة بالإرهاب في شهر ديسمبر الماضي، حيث اتهم إماراتي بالتواصل مع إحدى المجموعات الإرهابية وتقديم معلومات لهم، فيما اتهم إماراتي اَخر بنقل معلومات ممنوعة لإحدى الضباط بالدول الخليجية.
ويدعى مدير التنظيم الداعشي في الإمارات (س.ع) وهو إماراتي الجنسية، وقد خطط برفقة المنضمين لهذه الخلية لاستقطاب العديد من الشبان و تهيأتهم فكريًا و نفسيًا و غرس أفكار إجرامية، وبالفعل فقد تم استقطاب الشباب وتجنيدهم ثم سافروا للقتال في صفوف داعش بسوريا.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *