اتهام شاب عربي بالتحريض على الفجور والتشبه بالنساء

Dubai Indecency Trial

أصبح اليوم بعض الأشخاص يقومون بالأعمال المنافية للأخلاق علنًا، بل أصبح هنالك من يحرض على مثل هذه الأعمال حتى عبر بعض مواقع التواصل الإجتماعي، وهو ما أدى بشاب من إحدى الدول العربية إلى تحويله لمحكمة جنايات رأس الخيمة بعد أن قام بإجراء عملية جراجية لتكبير الصدر بهدف التشبه بالنساء، بالإضافة لارتدائه الملابس النسائية.
وأفادت التحقيقات أن المتهم أنشأ صفحة خاصة به على إحدى مواقع التواصل الإجتماعي ووضع فيها صورًا مخلة للأداب وتحريضه على الفجور والتواصل مع الشباب. وتوصلت الأجهزة الأمنية ورجال من التحريات من خلال التواصل مع المتهم لمقر سكنه وتم القبض عليه.
وتم توجيه 7 تهم للشاب والتي تتمثل في التنكر بلباس نسائي، تحسين المعصية والحث عليها، مقاومة السلطات خلال عملية الضبط، حيازة مواد كحولية مخلة بالآداب وأدوات المكياج، ونشر صور عارية، وأخرى بملابس النساء بغرض تلقي الاعجاب والتواصل مع الشباب.
واعترف المتهم بإجرائه للعملية تكبير الصدر مؤكدًا أن له ميول نسائي منذ الصغر واعتبر أن قيامه بذلك أمرًا شخصيًا، كما أكد أنه لم يجبر أحدًا للتواصل معه عبر صفحته الشخصية، فيما أنكر تحريضه على الفجور وحيازة المواد الكحولية. وتم تحديد جلسة مقبلة للإستماع لدفاع المتهم.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *