أندونيسيا تمنع تصدير العمالة المنزلية إلى الشرق الأوسط

indounisia

خبر أكدته مصادر الحكومة الإندونيسية لـصحيفة “الحياة” مضمونه أن أندونيسيا اتخذت قرار بمنع تصدير العمالة المنزلية إلى الشرق الأوسط وخاصةً السعودية ومصر.
وللعلم فإنه يوجد حالياً حوالي مليونا عامل اندونيسي منهم 100 ألف التحقوا العام الماضي.
القرار بمثابة أزمة للسعوديات:
هذا القرار سيسبب أزمة فعلية للبيوت السعودية كما سيفرض خطرًا على وزارة العمل السعودية المتهمة بالفشل في إدارة ملف الاستقدام.
كان الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو قد زار السعودية الأسبوع الماضي ما زاد الأمل بإمكانية تراجع أندونيسيا عن قرارها ولكن مصادر  موقع”الحياة” كشفت أن أندونيسيا لن تمنع فقط تصدير العمالة بل ستصدر قرار بإعادة من تبقى من العمالة المنزلية (عاملات منزليات وسائقين) إلى إندونيسيا نهائيًا في فترة لا تتجاوز ال 15 شهر.

القرار لا يضم السعودية ومصر فقط بل 21 دولة منها الكويت وقطر والبحرين وعمان والأردن والإمارات ولبنان.

لماذا هذا القرار ؟

السبب الأهم هو غياب قواعد ومعايير تنظيم العمالة المنزلية في تلك الدول خاصة تلك المتعلقة بالحقوق المادية والمعنوية.

وللتذكير فإن أزمة الاستقدام من إندونيسيا بدأت في 2011 عندما أضافت أندونيسيا قرارات وشروط جديدة مما جعل وزارة العمل السعودية تصدر قرارًا يمنع إصدار تأشيرات الاستقدام للعمالة المنزلية من إندونيسيا.

700 ألف عامل اندونيسي في السعودية و 10 شكاوى يوميًا:
تستقبل سفارة جاكرتا في الرياض يوميًا 10 شكاوى و بحسب الإحصائيات فإن عدد العمال الأندونيسيين بلغ حوالي 700 ألف.

وختامًا:
ذكر  وزير القوى العاملة الإندونيسي حنيف دهاكيري ذفي تصريح له أن العمال الأندونيسين يعاملون بشكل ميسيئ ويحصلون على أجور متدنية و أكد أن أي محاولة لإرسال عمال أندونيسيين للبلدان التي ذكرت في القرار يعتبر اتجارا بالبشر يعاقب عليه القانون.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *