وفاة خادمة علق رأسها في مصعد منزل

كشفت فحوصات الإدارة العامة للأدلة وعلم الجريمة في شرطة دبي، بأن وفاة “الخادمة بمصعد منزل مخدومتها “بدبي” على اثر إغلاق المصعد على جسدها أدى إلى حشر رأسها فيه، وكان ذلك بسبب تعطل “الحساس” (السينسر)، بالرغم من أنه يعمل بشكل جيد في الطابق الثاني، فيما أوضح المهندس الملازم “سليمان محمد الزرعوني” بأن الإدارة العامة، تعاملت منذ بداية العام الجاري مع 10 قضايا مشابهة أسفرت عن حالات وفاة وإصابات، حيث قال: ” القسم يتعاون مع جهات وشركات وطنية كما خضع فريق العمل ويضم 4 متخصصين إلى دورات مكثفة ومتقدمة في هذا المجال، منوها إلى أن العمل يستدعي التنقل في جميع القضايا، إذ أن العمل في القسم “ميداني”.

و أضاف “الزرعوني” بأن من ضمن القضايا التي تعاملت معها الإدارة كانت قضية “كمبرسر” (ضاغط الهواء)، فبعد المعاينة تبين بأن “الحساس الميكانيكي” الذي يعمل على إيقاف الضغط عند حد معين لم يعد صالحا للعمل، مما أدى إلى انفجاره و إصابة العامل إصابة بليغة كادت أن تودي بحياته.

شارك بتعليقك :