نجاة مولودة تحمل ورمًا في رأسها تحير الأطباء

201602110512873

خضعت الرضيعة البريطانية “ألانا”  إلى عملية جراحية لإزالة ورم ضخم في مؤخرة رأسها يحتوي على أجزاء من الدماغ وذلك بعد 8 أيام فقط من ولادتها بحسب ما نشرته صحيفة دايلي ميل البريطانية.  واعتُبِرت نجاتها من الموت تحديًا لتوقعات الأطباء حيث توقعوا وفاتها قبل أو بعد ولادتها مباشرةً بسبب الورم الدماغي النادر الذي يؤدي الى نمو بقية الدماغ خارج الجسم.

201602110512817

وقالت “كاثرين”  والدة “ألانا”  انها ليست نادمة على منح ابنتها فرصة للبقاء على قيد الحياة وهي تتفاعل بشكل طبيعي مع الآخرين مثل بقية الأطفال في مثل سنها، بالرغم من ضعف بصرها وتباطؤها في النمو وأن ابنتها تعيش حياة سعيدة و جيدة مع استمرار خضوعها للمراقبة الطبية.

 

شارك بتعليقك :


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *