مرض هشاشة العظام يحول شابة إلى طفلة رضيعة

تظهر الصور للوهلة الأولى بأن الفتاة “كوماري كونتي” التي تعيش مع والدتها الأرملة في قرية بعيدة في “تشاترا” بشرق ولاية جهارخاند” الهندية هي رضيعة، ولكن  يتجاوز عمرها في الواقع 25 عامًا، و ذلك بسبب إصابتها بحالة نادرة من هشاشة العظام عندما كانت في التاسعة من عمرها، حيث أصبحت يديها وساقيها ملتويين، و يبدو شكلهما غريبان ويشبهان الأشرطة المطاطية.

و تطور تقلص أطرافها إلى حد عجزها تماماً عن الحركة و الاعتماد على والدتها لتقديم الرعاية الكاملة لها، و تلبية جميع احتياجاتها الشخصية.

شارك بتعليقك :


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *