عجمان | عربي ينتحل شخصية طيار بالقوات المسلحة ليحتال على الفتيات

شرطة عجمان

نظرت محكمة الجنايات في عجمان قضية شاب عربي الجنسية لم يتجاوز الـ 23 سنة من عمره، بعد أن ثبتت عليه تُهم النصب والاحتيال على ضحاياه من الفتيات المواطنات حيث ادعى أنه مواطن ينتمي لقبيلة معروفة، وأنه يعمل طيارا في القوات المسلحة، وأنه يبحث عن عروس مقتدرة ماليا وموظفة، وليس عليها ديون وجميلة ومحترمة ومن عائلة معروفة، وبعد التعرف على الفتاة يقنعها أن عنده مشروعا يمكن أن يضاعف أموالها وكل ما عليها هو تسليمه أموالها لتحصل بعد مدة يسيرة على المرابيح.

هذا وقال المحامي عبيد المازمي موكل مدعيتين كانتا ضحية النصب والاحتيال : “تم كشف المتهم على يد إحدى ضحاياه، وكانت قد أعطته شريحة هاتفها المحمول والمسجلة باسمها، وبعد اختفائه ذهبت للشركة واستخرجت بدل ضائع عن الشريحة، وبدأت تستلم رسائل كثيرة من ضحية أخرى كان يتواصل معها المتهم على نفس الشريحة، فقامت بالتواصل مع الفتاة لتكتشف أنهما ضحيتان لنفس الشاب، وأنه محتال وكذاب، يلعب بمشاعرهما لكي يستحوذ على أموالهما، فقررا رفع بلاغ ضده”، وواصل بقوله : “عندما ذهبت الضحية إلى مركز الشرطة لرفع البلاغ، اكتشفت أن هناك أكثر من 6 بلاغات ضده وجميعها تندرج تحت باب النصب والاحتيال، وبعد اتخاذ الإجراءات المناسبة تمت مداهمة منزل المتهم وضبط 6 هواتف متحركة، وعدد من الأطقم الذهبية التابعة لأحد الضحايا”.

ونبه المحامي إلى أن “من الأسباب التي جعلت الشاكية تصدق كذبه هو تواصل والدة المتهم معها عبر الهاتف والواتس وأحيانا كانت تحضر لها بعض المأكولات باعتبارها خطيبة ابنها، وبذلك استطاع المتهم خداع الشاكية مستغلا رغبتها في الزواج ولكنها وقعت ضحية جريمة احتيال عبر الاستيلاء على أموالها بغير حق”.

شارك بتعليقك :